ابني يخاف الظلام ويبكي كثيراً عندما يحل الليل حاولت مراراً وتكراراً التغلب معه على هذا الخوف لكن لا فائدة لم يعد يؤرقني سوى أنه بدأ بتوهم الأصوات ليلاً حتى أنه يستيقظ ويرى إخوته كوحوش في الظلام فقدت السيطرة على مخاوفه وت

خوف الطفل من الظلام.. أسبابه وحلوله


ابني يخاف الظلام ويبكي كثيراً عندما يحل الليل حاولت مراراً وتكراراً التغلب معه على هذا الخوف لكن لا فائدة لم يعد يؤرقني سوى أنه بدأ بتوهم الأصوات ليلاً حتى أنه يستيقظ ويرى إخوته كوحوش في الظلام فقدت السيطرة على مخاوفه وتؤرقني مضاعفات خوفه كيف سأتغلب عليها؟ وما هي أسبابها؟ وكيف سأتمكن من خلق حياة مليئة بالألوان لطفلي حتى لا يشعر بالخوف؟ وهل هناك أنواع خاصة للخوف يمكن أن يمر بها طفلي؟


الأخصائية النفسية والمرشدة الأسرية أ. بدرية الذيابي تجيبك على هذه التساؤلات من خلال السطور التالية:


الخوف لدى الأطفال: انفعال قوي غير سار ينتج عن الإحساس بوجود خطرٍ ما وتوقّع حدوثه وقد كان العلماء يعتقدون أن الطفل يولد مزوداً بغريزة الخوف لكن الدراسات الحديثة تشير إلى أن الخوف عند الطفل لا يبدأ قبل الشهر السادس وتظل وتيرته ترتفع حتى تبدأ في الخفوت بعد سن السادسة وهي بداية مرحلة النضوج العقلي للطفل وقد أكدت الدراسات أن 90% من الأطفال قبل سن السادسة لديهم مخاوف من أشياء ومصادر متعددة.

أسباب الخوف لدى الأطفال:
الخوف يختلف من طفل لآخر ويعتمد على عدة مسببات أهمها:
• قد يكون ناتجاً عن التدليل الزائد أو النقد والقسوة المفرطة.
• المواقف الغير سارة التي قد يمر بها الطفل.
• الصراعات الأسرية وجو المشاحنات المستمر.
• التأثير على الآخرين فقد يستخدم الطفل هذا الخوف للتأثير على الوالدين ولفت الانتباه له.
• الضعف الجسمي أو النفسي للطفل.
• تخويف الطفل وخلق رهبة عكسية لديه.
• ردود أفعال الوالدين من هلع وفزع تصيب الطفل بالخوف.


أنواع الخوف التي قد يمر بها الطفل:
• خوف من الظلام: هو خوف طبيعي سواءً للأطفال وحتى الكبار.
• خوف من الحيوانات: غالباً يعاني من هذا الخوف الأطفال من عمر 2ـ 4 سنوات وتدريجياً يبدأ بالتلاشي مع الكبر.
• خوف من الموت: هو خوف طبيعي حتى إن وجد لدى الكبار.


كيف أتغلب على مخاوف طفلي؟
• يجب على الوالدين أن يكونا مثالاً للهدوء والاستقرار.
• تقليل الحساسية نحو مصدر الخوف.
• محاولة مناقشة حقيقة مخاوف الطفل بطريقة عقلانية.
• محاولة تقديم نماذج في التعامل مع المخاوف التي تواجه الطفل.
1. محاولة الوالدين تقليل مخاوف الطفل من خلال استراتيجية التعايش.
• أن لا يشعر الطفل بأن والديه يئسا من طرق عديدة في معالجة مخاوفه.
• نربي أطفالنا على الشجاعة ولا نخجل من مخاوفهم.
• عدم الصراخ والعنف في التعامل مع الطفل.
كيف أصنع حياة مليئة بالألوان لطفلي؟
• بناء الثقة في النفس لدى الطفل.
• تلوين غرفة الطفل أو ألعابه وأدواته.
• التحدث مع الطفل والأخذ والعطاء حول ما يدور في ذهنه.
• التعرف على أصدقائه.
• النوم مع الطفل في بداية خلوده للنوم.
• تحفيزه على الشجاعة وعدم الخوف.


...
 

10/08/2017


  • أسقف الجبس الملونة في ديكورات المنازل

    في الديكور الداخلي تحلُّ أسقف الجبس محلَّ تلك التقليديَّة لكنَّها تحتاج إلى دراية أكبر عند توظيفها.تصاميم الجبس المُلوَّن وكيفيّة اختيارها لتضفي جمالية على ديكورات المنازل.أين يوظَّف الجبس المُلوَّن؟| في سقف غرفة المع

  • كيف تتعاملين مع صغيرك الذي لا يسمع كلامك؟

    من الملحوظات التي تعطيها نسبة كبيرة من الأمهات أن الصغار في المرحلة العمرية بين 2 و3 سنوات لا يعطون اهتمامًا لكلام الأب والأم الكلمة الشهيرة هي لا ونوبات الغضب والبكاء على ما لا يعجبهم هي السمة المميزة لتلك السن فهل هناك

  • لاحبابنا الصغار :ابداعات يدوية ( سلة الارنب )

  • مكرونة بالدجاج والبروكلي - سلطة أفوكادو - بان كيك بالشوكولاتة

    مكرونة بالدجاج والبروكلي المقادير- حليب : كوب - البيض : 1 حبة - الزبدة : 2 ملعقة كبيرة (مذوبة) - طحين : كوب - بودرة الكاكاو : نصف كوب - سكر : ربع كوب - بيكنج صودا : نصف ملعقة صغيرة - ملح : نصف ملعقة صغيرة - سكر البودرة : 3 ملاعق كبيرة طري

  • ابراج يوم الأربعاء، 21 فبراير 2018

    الحملالكثير من الموضوعات في الوقت الحالي لا تسير بالسلاسة التي خططت لها، وربما يجب عليك قبول الأشياء التي لا تستطيع تغييرها. لا تسمح لخيبة أملك أن تمنعك من التقدم، وركز على ما هو آت، وحتى إن استغرق الأمر زمنًا أطول، فسوف




للإعلى