حسم العلم أخيراً الإجابة حول الجدل الكبير الذي تسببه عادة النوم بالجوارب والتي يقوم بها نسبة لا بأس بها من الناس.وفي التفاصيل فقد وجد استطلاع أعده موقع Go Branded أن نحو 44 في المائة من الأشخاص يكرهون النوم بالجوارب بينما يفضل

النوم بالجوارب أم بدونها.. العلم يحسم الجدل؟


حسم العلم أخيراً الإجابة حول الجدل الكبير الذي تسببه عادة النوم بالجوارب والتي يقوم بها نسبة لا بأس بها من الناس.

وفي التفاصيل فقد وجد استطلاع أعده موقع Go Branded أن نحو 44 في المائة من الأشخاص يكرهون النوم بالجوارب بينما يفضل 28 في المائة ذلك أما الـ 29 في المائة المتبقية فلديهم مشاعر مختلطة نحو الأمر.

وبحسب الخبراء فإنه رغم ارتباط النوم بالجوارب بعمل وظائف الأعضاء حيث تساعد هذه العادة على تنظيم درجة حرارة الجسم أثناء النوم وزيادة تدفق الدم إلى القدم فإن ذلك لا يعني إغفال الناحية النفسية فقد تشعر بالراحة في النوم أكثر بالجوارب أو من غيرها.

واليكم رأي العلم في هذه القضية:

-1 تنظيم درجة حرارتك: عندما يتعلق الأمر بالنوم فإن الشعور بالبرد هو أفضل محفز على ذلك ووفقاً لمستشفى كليفلاند الأميركية فإن أفضل درجة حرارة نوم للكبار هي بين 15 و20 درجة مئوية وإذا كانت بيئة النوم حارة جدًا أو باردة جدًا من المحتمل أن تستيقظ أكثر من مرة ومن هنا يمكن استنتاج أنه إذا كنت معتاداً على تشغيل مدفأة ليلاً فإن النوم بالجوارب قد يكون مدمراً نفس الحجة تنطبق على أولئك الذين يشعرون بالبرد في الليل ولذا فالأفضل لهم هو ارتداء الجوارب.

وبشأن تقلبات درجة حرارة الجسم فإن العلم يميل لصالح الجوارب كما يقول مايك كيش مؤسس موقع Beddr الخاص بدراسات النوم الذي قال إن درجة حرارة الجسم تتذبذب قليلاً خلال الليل وعلى الرغم من أنها تنخفض للغاية وهي ظاهرة طبيعية تماماً إلا أن زوج من الجوارب على أطرافك الخارجية يمكن أن يساعد في الحفاظ على التوازن الحراري بحسب وكالات.

-2 زيادة تدفق الدم: يمكن للجوارب أن تعد الجسم للنوم السليم لأنها تعزز تمدد الأوعية الدموية وتساعد على زيادة تدفق الدم داخل وحول أقدامك ويقول كيش مثل الإشارات الأخرى التي يرسلها جسمك لنفسه عندما يكون النوم وشيكًا فإن حدوث توسع الأوعية المرتبط بارتداء الجوارب يتيح للجسم معرفة أن الوقت قد حان للذهاب إلى الفراش.


...
 

12/01/2019





للإعلى