حكيمة الجمعان - الربيعيةنظمت مجموعة نخب العطاء برنامجاً رمضانياً للأطفال مع مركز الولاية التعليمي - بعنوان ( لوحة التعلم والمرح )قدمته مربية رياض الأطفال التوستماسترز المدربة عُلا الخباز وذلك لمدة أسبوعان منذ بداية شهر

الخباز .... تجمع بين التعلم والمرح


حكيمة الجمعان - الربيعية

نظمت مجموعة نخب العطاء برنامجاً رمضانياً للأطفال مع مركز الولاية التعليمي - بعنوان
( لوحة التعلم والمرح )
قدمته مربية رياض الأطفال التوستماسترز المدربة عُلا الخباز
وذلك لمدة أسبوعان منذ بداية
شهر رمضان المبارك 1440 هـ

جمعت فيه الخباز بين التعلم والمرح
وذلك من خلال تدريب الأطفال على
الخطوط بِأنواعها التعرف على الألوان
الحروف والأشكال والأرقام قصار السور القرآنية وقصصها
وبين الرياضة والمسابقات التعليمية والترفيهية

قالت الخباز أن مرحلة رياض الأطفال
مرحلةً مهمة وهي اللبنة الأساسية لبناء الطفل
وأنه يحتاج لتعلم الأشياء التي يستدل عليها
في حياته
وعرَّفت بمفهوم التعلم باللعب بأنه نشاط
موجه يقوم به الأطفال لتنمية سلوكهم وقدراتهم
العقلية والجسمية والوجدانية
ويُحقق في نفس الوقت المتعة والتسلية .

وأن الألوان لها دوراً كبيراً
في حياة الطفل والذي يمتزج بين اللعب والتعلم
و أن للأطفال ميلٌ خاص نحو بعض الألوان
وأنها جاذبة لهم في أشكالها

وأضافت من خلال التعلم باللعب يتعرفوا على حقوق الآخرين واحترامهم ونمو روح العمل الجماعي بينهم والتعاون
ويتعلموا كيفية الرسم على الورق
و تشكيل اللوحات الفنية الصغيرة
كرسم المنزل والبحر والجبال والشمس
وربطت الخباز بين مفهوم الألوان
بالأيات وسرد القصص التي تحوي نفس مسمى الأشياء التي يستهويها الطفل ممايُساعد
في نمو الذاكرة والتفكير والإدراك والتخيل .

و قالت الخباز إنّ إبداع الأطفال
كان مُشوقاً ومليئاً بالحماس خلال البرنامج الغني بالأنشطة
وإن عالمهم عالمٌ مبهجٌ وساحر

وأشارت إن إدراك الطفل ذو السنوات الأولى من العمر وتمييزه وتعرفه على الحروف والأعداد والأشكال وغير ذلك وحفظه لقصار السور لهو دليل على سلامة حواسه ونباهة عقله
وأيضاً هو مايُميز الأعمال التي يقوم بها بنفسه أثناء التدريب.
 








27/05/2019





للإعلى