56 ألف مسافر يعبرون جسر الملك فهد أول أيام العيد
13/08/2019

جريدة اليوم

في إحصائية تعد الأقل عددا مقارنة مع أول أيام العيد بالأعوام الأخيرة سجل جسر الملك فهد أمس الأول الأحد عبور 56 ألف مسافر للقادمين والمغادرين بين مملكتي البحرين والسعودية ولم تشهد الحركة المرورية للمركبات الازدحامات المعتادة بمنطقة الجسر حيث لم يتجاوز تخليص إجراءات المسافرين الثلاثين دقيقة تقريبا في معظم الأوقات فيما واكب ثاني أيام عيد الأضحى أمس ارتفاعا ملحوظا في أعداد المسافرين منذ ساعات الصباح الأولى.

وأوضح لـ«اليوم» مدير جوازات جسر الملك فهد العقيد ضويحي السهلي أن عدد المسافرين في اليوم الأول للعيد والقادمين للسعودية بلغ 24 ألف مسافر فيما بلغ عدد المغادرين لمملكة البحرين 32 ألف مسافر وهي الإحصائية المتوقعة سابقا مع أول أيام العيد والتي تكون الأعداد خلالها قليلة مقارنة بالأيام المتبقية من العيد مبينا أن أمس ثاني أيام العيد شهد زيادة واضحة في عدد المسافرين حيث شهدت منطقة تخليص الإجراءات انسيابية واضحة منذ بداية إجازة عيد الأضحى المبارك.

وتوقع العقيد «السهلي» زيادة أعداد المسافرين على جسر الملك فهد بداية من اليوم الثلاثاء وحتى نهاية الأسبوع والتي ستقابلها جهود واضحة من الموظفين الذين سيعملون على فتح كافة المسارات البالغ عددها 58 مسارا منها 36 بالقدوم و22 بالمغادرة إضافة إلى فتح 13 مسارا عكسيا في جهة القدوم لامتصاص هذه الأعداد الكبيرة وإنهاء إجراءات المسافرين سريعا مشيرا إلى أن التنسيق مع الجهات الخدمية الأخرى على الجسر بالجانب البحريني خلال الأسبوعين الماضيين وعقد اجتماعات دورية مسبقة وتشكيل لجان مشتركة لتبادل المعلومات اللازمة ستضمن بإذن الله سرعة إنهاء إجراءات المسافرين وتحقيق نتائج إيجابية.

وأكد «السهلي» توفير قوتين للمساندة تضمان 60 موظفا للعمل خلال الإجازة على فترتين صباحية ومسائية تبدآن من الساعة السابعة صباحا وحتى الساعة الرابعة فجرا مبينا أن هذا الدعم الكبير سيساهم في سرعة إنهاء إجراءات المسافرين وتخفيف الازدحام في جهتي القدوم والمغادرة إضافة إلى القوى العاملة الرسمية التي تعمل على خدمة المسافرين على مدار الساعة وفتح كافة المسارات.

يذكر أن موظفي الجسر قد استقبلوا العابرين بالورود ابتهاجا وتهنئة بالعيد السعيد.
 

التعليقات 0
إضافة تعليق