استمرار قياس رضا المستفيدين بالشرقية إلى نهاية فبراير
31/01/2020
جريدة اليوم 

أطلقت أمانة المنطقة الشرقية أعمال المسح الميداني لجمع البيانات الخاصة بالمواطنين والمقيمين في حاضرة الدمام والتي تشمل كلا من الدمام والخبر والظهران مع بقية مدن ومحافظات المنطقة الشرقية؛ وذلك من أجل قياس مستوى رضا المواطنين والمقيمين؛ بهدف تحقيق جودة الحياة في المدينة والتي بدأت منذ مطلع شهر نوفمبر في العام المنصرم وستستمر حتى نهاية شهر فبراير المقبل والذي تنفذه الإدارة العامة للمرصد الحضري بالمنطقة الشرقية.

وبدأت الإدارة العامة للمرصد الحضري بالتواصل مع رؤساء البلديات للتنسيق مع المحافظات وشركاء التنمية والقيادات المحلية بالمحافظات متمثلة في مدراء العموم للقطاعات الحكومية؛ وذلك من أجل استعراض بعض المؤشرات الحضرية بالمحافظة ومراجعة البيانات ومناقشة القضايا المهمة التي تخص كل محافظة على حدة.

وحرصت الإدارة على الاجتماع بفريق المسح الميداني وتزويدهم بنبذة مختصرة عن أهمية عملية المسح ومردوده الحقيقي على رفع جودة حياة المدينة وتقديم معلومات دقيقة لتساعد أصحاب القرار في وضع إستراتيجيات مناسبة وذلك من خلال تقديم دورات تدريبية للباحثين والذين بلغ عددهم 25 باحثا ميدانيا في كيفية جمع البيانات وإجراءات المسح الميداني حيث تمت متابعة أعمال المسح الميداني من قبل فريق إدارة المرصد الحضري بشكل مكثف على مدار 30 يوما متواصلة؛ حتى تم استيفاء الإحصائيات التي تم رصدها من 2500 أسرة وحوالي 12000 فرد.

تجدر الإشارة هنا إلى أن الزيارات تتضمن استبيانا يشتمل على عدة محاور من أهمها التعليم والنقل والصحة والترفيه والرياضة وطبيعة السكان وطبيعة المسكن.

وواصلت الإدارة العامة للمرصد الحضري الاستمرار في الزيارات للمحافظات على التوالي ومنها محافظة الجبيل محافظة الخفجي محافظتا النعيرية وقرية العليا فيما ستتم زيارة محافظة بقيق في الفترة المقبلة في إطار استئناف الزيارات للمحافظات لتليها الزيارة المقررة لمحافظة القطيف وتختتم الزيارات بزيارة محافظة رأس تنورة وهي المحطة الأخيرة في برنامج الزيارات.


...
 

التعليقات 0
إضافة تعليق