العيادات المتخصصة للقضاء على الانتظار في برج الدمام الطبي
16/02/2020

جريدة اليوم

وضع التجمع الصحي الأول بالمنطقة الشرقية عدة حلول لمشكلة المواعيد الطويلة ببرج الدمام الطبي وذلك من خلال تفعيل العيادات المتخصصة لبعض الخدمات الصحية وضمن أنظمة نموذج الرعاية الصحية الجديد في المراكز الصحية التابعة للتجمع بحيث يحصل المراجع على الاستشارات الطبية ومتابعات الأمراض المزمنة وغيرها من المجالات الصحية من خلال مركز الرعاية الأولية القريب من محل سكنه؛ وذلك لتقليص فترات الانتظار.

أوضح ذلك المتحدث الرسمي للتجمع الصحي الأول بالمنطقة الشرقية محمد المقيبل في رده على تساؤلات «اليوم» التي وردت في سياق التقرير الصحفي الذي نشرته مؤخرا بعنوان «برج الدمام الطبي.. شهور انتظار المواعيد تنتهي بفحص لمدة ثوانٍ». مضيفا: إنه تم تفعيل دور منسق الحالات في المراكز الصحية والمستشفيات والذي سيكون دوره في التنسيق لحالة المراجع الصحية وتنظيم المواعيد مع العيادة وتحويله إلى المستشفى إذا استدعى وضعه الصحي ذلك.

وحول الزحام في مواقف المراجعين بالبرج الطبي أشار المقيبل إلى أنه تم الرفع بشأن الاستفادة من المرافق القريبة من المجمع لزيادة مساحة المواقف حيث سيتم توفير وسائل لنقل المراجعين من وإلى المستشفى بشكل ترددي كما أن العمل جارٍ على توحيد مسار الشارع الجنوبي للمجمع والواقع بين مجمع الدمام الطبي والمديرية العامة للشؤون الصحية؛ وذلك بهدف زيادة سعة مواقف السيارات.

وفيما يتعلق بتوفير الكراسي المتحركة المستخدمة لنقل المرضى من وإلى مركباتهم أشار المقيبل إلى أنه تم العمل على توفير دفعة جديدة من الكراسي المتحركة من قبل إدارة التموين بوزارة الصحة وعدد من الجهات المتعاونة لتصل إلى ما يقارب ١٢٠٠ كرسي متحرك كما وفرت إدارة التموين والإمداد بالمجمع عدد ٣٠٠ كرسي متحرك إضافي تم توزيعها على جميع أقسام المجمع من أقسام التنويم والعيادات الخارجية والمراكز المتخصصة التابعة للمجمع بحسب الحاجة والأولوية منوها إلى أهمية دور المراجعين ووعيهم في المحافظة على الكراسي المتحركة وإعادتها إلى نقاط استلامها بعد استخدامها بدلا من تركها بالطرقات. وحول المواعيد الطويلة للمراجعين أوضح المقيبل أن التجمع بكافة مكوناته يسعى إلى تنفيذ خطط التحول الوطني في القطاع الصحي مما سيعود على الفرد بتقليل فترات الانتظار وزيادة التركيز على مبادرات الصحة العامة والوقاية والتي تأتي ضمن أهداف نموذج الرعاية الصحية الجديد الذي بدأ تطبيقه في المنشآت الصحية التابعة للتجمع خلال انطلاق برنامج التحول الصحي في عام ٢٠١٧.

يذكر أن «اليوم» نشرت مؤخرا تقريرا تضمن ملاحظات مراجعي البرج الطبي والمتضمنة امتلاء البرج بأعداد كبيرة من المرضى الذين تتطلب حالة بعضهم الصحية سرعة التوصيف والملاحظة والعلاج ليصطدم أغلبهم بأحد أكبر الأزمات التي تئن بها المستشفيات ويمكن وصفها بالأزمة المستعصية وهي تأخر المواعيد والتي تمتد بالأشهر دون أن تبرز على السطح أي بوادر أو خطوات على أرض الواقع لحلول يتفاءل بها المرضى كما تناول التقرير مشكلة المواقف بالبرج وتهالك الكراسي المتحركة المخصصة للمرضى.

1500 كرسي متحرك لمرضى «البرج» ونقل المراجعين بشكل ترددي


...
 

التعليقات 0
إضافة تعليق