تعليم القطيف يشارك في ملتقى تمكين الشباب
17/02/2020



محمد آل عبد الباقي- مكتب التعليم بالقطيف.
 تصوير: سامي آل مرزوق



شارك مكتب التعليم بمحافظة القطيف في فعاليات( الملتقى الثالث لأفضل الممارسات لصناعة برامج تمكين الشباب ) المنعقد يوم الأحد ٢٢/ ٦ / ١٤٤١ بفندق( كمبنسكي العثمان ) بمحافظة الخبر والذي نظمته مبادرة بناء قدرات وتبادل خبرات جمعيات الأيتام بالمملكة بالتعاون مع اللجنة التنسيقية لجمعيات الأيتام بالمملكة ووزارة العمل والتنمية الاجتماعية وبمشاركة ٣٢جمعية للأيتام بالمملكة. 
    

وضم وفد مكتب تعليم القطيف المشرقين التربويين خالد بن فهد السعود ومحمد بن هندي العمري وبندر بن سعيد المسيب وعبد الرحمن بن علي القحطاني وفواز بن عبد الرحمن النعيم ومنسقي وحدة نشاط الطلاب بالمكتب حسين بن أحمد آل جبر وحسين بن عبد الله المعلم وسامي بن إبراهيم آل مرزوق وفؤاد بن سعيد آل سنبل ومجدي بن علوي أبو الرحى وحسين بن علي آل هجلس رئيس الموارد البشرية ومنسق مكتب وفاء لأبناء شهداء الواجب وأبناء منسوبي التعليم. 
    

وتمثل مبادرة( بناء ) لرعاية الأيتام في نسختها الرابعة المشروع الفائز بجائزة المشروع الرائد في العمل الاجتماعي بدول مجلس التعاون الخليجي الذي نفذ منه ملتقيان حمل الأول منهما مسمى( ملتقى أفضل الممارسات في البرامج المقدمة ٢٠١٧) وجاء الثاني بعنوان( ملتقى أفضل الممارسات في صناعة البرامج المجتمعية ٢٠١٨) .
وتتركز فكرة الملتقى على عرض أفضل البرامج الممكنة للشباب في مجالات التنمية المختلفة والتعرف على كيفية صناعة برامج احترافية منهجية علمية تمكن الشباب من الإسهام في تحقيق رؤية الوطن ٢٠٣٠ وفق ميولهم ورغباتهم وإمكانياتهم. 
   

واستهدف الملتقى تعميق الوعي بثقافة التمكين وأثرها في تحويل المستفيدين من الرعاية إلى العطاء وتبادل الخبرات وعرض التجارب المتميزة في مجال تمكين المستفيدين وإطلاق مبادرات تسهم في رفع كفاءة العاملين في القطاع الثالث- القطاع الخيري - في تصميم وإدارة برامج التمكين والتكامل بين أصحاب العلاقة وتنسيق الجهود؛ لتمكين المستفيدين على نطاق واسع.
    


واشتمل الملتقى على أربع ورش عمل كما ضم أربع جلسات عمل اشتملت على إحدى وعشرين ورقة عمل شارك فيها نخبة من الأكاديميين والباحثين والمهتمين بالعمل الخيري .
 

التعليقات 0
إضافة تعليق