كيف توفّر غسّالات الصحون الطاقة والوقت والماء؟
8/05/2020

هل تحاول توفير الماء أو المال عبر غسل الصحون يدويّاً بدلاً من استخدام غسّالة الصحون؟ إذاً فأنت مخطئ تماماً لأنّ غسّالات الصحون الكهربائيّة تُعدّ خياراً أفضل بكثير إذا ما رغبت في تنظيف أطباقك بشكلٍ مثالي مع توفير الماء. وينطبق هذا بشكلٍ خاص على الموديلات الأحدث لأنّها مصمّمة لتكون الأكثر سهولةً في الاستخدام والأكثر توفيراً للطاقة والمال.

وفي العام 2013 تمّ وضع معايير جديدة ممّا جعل من الضروري لغسالات الصحون هذه العمل بحد أقصى 5 غالونات من الماء لكلّ حمولة. ومع ذلك فإنّ نماذج غسّالة الصحون التي وضعت قبل عام 1994 كانت تقضي باستخدام 10 غالونات أو أكثر من الماء لكلّ حمولة.

معدّل المياه الذي تستهلكه غسّالة الصحون
يعتقد معظم الناس أنّ غسّالات الصحون تستهلك الكثير من الماء لأنّها تميل إلى رش الماء باستمرار. ولكن في الواقع إنّ النماذج الأحدث من غسّالات الصحون تستخدم كميّاتٍ أقلّ بكثير من نظيراتها السابقة. إذا اخترت غسيل الصحون يدويّاً فوق الحوض فقد يستهلك ذلك كميّة كبيرة من الماء حوالى 27 جالوناً لكلّ حمولة. من ناحيةٍ أخرى يمكن لغسّالة الصحون بتصنيفها العالي لتوفير الطاقة أن تؤدّي المهام نفسها لغسل الصحون باستخدام ما يقارب الـ 3 جالونات (حوالى 11 لتر) من المياه لكلّ حمولة. باستخدام غسّالات الصحون الموفّرة للطاقة يُمكن توفير حوالى 5000 جالون من الماء سنويّاً.

توفّر غسّالة الصحون الكثير من الطاقة

قد تساعد غسّالات الصحون في توفير الكثير من الطاقة أثناء تنظيف الصحون. إذا كنت ترغب في تنظيف الصحون بنفسك على الحوض فستحتاج إلى تحضير الماء الساخن الذي قد يساعدك في الحصول على النتائج التي تبحث عنها. فقد تمّ تجهيز الداخل لمعظم غسّالات الصحون الأحدث بسخّانات ليُصبح بإمكانها الحصول على تسخين المياه بكفاءة أكبر من سخّانات المياه التقليديّة. باختيارك استخدام نموذج غسّالة صحون معتمد من قبل Energy Star كُن متأكّداً من إمكانيّة توفير الطاقة بمعدّل حوالى 50 بالمئة.

قد تساعدك غسّالة الصحون كذلك في توفير الوقت
بالإضافة إلى ذلك يمكنك أيضاً توفير الكثير من الوقت عند استخدامك غسّالة الصحون للقيام بكلّ عمليّة التنظيف. الوقت اللازم لتحميل وتفريغ الأطباق - جميع الأنشطة التي تتطلّب عملاً أقلّ بكثير عند مقارنتها بغسل الصحون يدويّاً. إنّ التسخين والغسيل والتجفيف - عمل كلّ شيء يدويّاً في آنٍ واحد يستغرق وقتاً أطول بكثير. اترك كلّ شيء لغسّالة الصحون. يمكنك بعد ذلك إنجاز بعض الأعمال اليوميّة الأخرى بينما تقوم بتنظيف جميع الأطباق وأدوات الطهي عنك دون أي إشراف. وفقاً لتجربة شائعة يمكن أن تساعدك غسّالة الصحون على توفير 400 دقيقة شهريّاً!

تجنّب شطف الصحون يدويّاً

لا تشطف الصحون يدويّاً قبل وضعها في غسّالة الصحون نظراً لما في ذلك من هدر كبير. تؤكّد الاحصاءات أنّ الشطف المسبق للصحون يؤدّي إلى هدرٍ كبير للمياه سنويّاً. أمّا عدم شطفها بهذه الطريقة يوفّر 6000 غالون من المياه سنويّاً في كلّ منزل. يمكن لأحدث غسّالات الصحون التخلّص بسهولة من بقايا الطعام الصغيرة. كلّ ما عليك فعله هو إزالة أجزاء الطعام الكبيرة ورميها في سلّة المهملات وستقوم غسّالة الصحون بالباقي بسهولة.

مع ذلك لا تنسَ أنّ هذه الأنواع من التوفير لا تنجح إلّا عندما تكون غسّالة الصحون محمّلة بالكامل. في حال لم تتمكّن من تحميلها بالكامل يجب عليك استخدام ميزة تسمّى الشطف والتعليق والتي تجدها حاليّاً في العديد من غسّالات الصحون. يمكن لهذه الميزة أن تمنع جزيئات الطعام من التجفيف والالتصاق بالأطباق لحين تنظيفها بطريقةٍ منتظمة عن طريق التحميل الكامل.

يمكن لغسّالات الصحون أيضاً احتمال درجات حرارة الماء الساخن جدّاً
 للحصول على أطباقك نظيفة ومعقّمة تماماً يجب أن يكون الماء ساخناً بحوالى 60 إلى 63 درجة مئويّة. بالتأكيد ليس من الممكن أن تحتمل يديك درجات الحرارة المرتفعة هذه لذا يُفضّل دوماً السماح لغسّالة الصحون بتلبية جميع متطلّباتك.

توفير الماء والطاقة أثناء استخدام غسّالة الصحون

إليك بعض النصائح التي يمكنك الاستفادة منها إذا كنت ترغب بتوفير الطاقة والماء أثناء استخدام غسّالة الصحون.

توفّر غسّالات الصحون طريقةً صحيّة أكثر بكثير لتنظيف جميع الصحون. علاوةً على ذلك تُتيح أمامك العديد من الفرص لتوفير الطاقة حتّى تتمكّن من توفير الكهرباء. لتحقيق أقصى استفادة من غسّالات الصحون تأكّد من أنّ الجهاز الذي تشتريه يأتي مع ميزات صديقة للبيئة أو موفّرة للطاقة. تستخدم غسّالات الصحون هذه طاقةً أقلّ أثناء تنظيف الصحون. كما أنّها تستخدم كمّيةً أقل من الماء أثناء غسل الصحون. لذلك عندما يعود الأمر لغسّالات الصحون هذه يمكنك توفير الكثير من الماء والطاقة بالإضافة إلى توفير المال. توفّر البرامج الموفّرة للطاقة عادةً ما لا يقلّ عن 3 لتر من المياه لكلّ عمليّة غسل بينما تقدّم غسيلاً قريباً من جميع دورات غسّالات الصحون العاديّة.
وهناك طريقة أخرى لتوفير الماء عند استخدام غسّالة الصحون وهي التأكّد من التزامك بالتحميل بطريقةٍ موفّرة للماء. هناك طريقة صحيحة لتحميل غسّالة الصحون وطريقة خاطئة. لذا وعلى الرغم من ضرورة تحميلها بالكامل يجب ألّا تحمّل غسّالة الصحون أكثر من طاقتها بأي شكلٍ من الأشكال ممّا يجعل من الصعب تنظيف بعض الصحون والأواني. يجب عليك أيضاً تحميل الأواني الكبرى حول الجانبين والجزء الخلفي من الرفوف. هكذا تحول بشكلٍ فعّال دون الحاجة لإعادة غسل هذه الأواني من جديد. من ناحيةٍ أخرى إذا وضعت الصحون الكبيرة في المقدّمة فسوف تمنع المياه من الوصول إلى موزّع سائل التنظيف.

من الطرق الأخرى لتوفير الطاقة هي ضبط درجة حرارة تسخين أقل عندما ترغب في تنظيف الصحون. وتأتي معظم غسّالات الصحون الحديثة مجهّزة بسخّانات معزّزة يمكنها تسخين المياه التي يوفّرها خزّان المياه في منزلك. من خلال ضبط درجة حرارة خزّان المياه على 65 درجة مئويّة يمكنك توفير المزيد من الطاقة من دون الحدّ من النظافة بأيّ شكلٍ من الأشكال.

يستخدم الكثيرون في الواقع مروحةً كهربائيّة أو مصدر تسخين مع غسّالة الصحون لتجفيف الأطباق. بدلاً من القيام بذلك يمكنك تجفيف الأطباق بالهواء فهذا يوفّر الكثير على الفواتير الكهربائيّة. معظم الماء المستخدم في غسّالات الصحون يكون ساخناً. هذا يعني أنّ الماء سيتبخّر عن الأطباق بسرعةٍ كبيرة إذا تركت باب الغسّالة مفتوحاً بعد اكتمال دورات الغسيل والشطف الرئيسيّة. هذه الطريقة يمكنها أن توفّر حوالى 15 بالمئة من إجمالي الطاقة المستخدمة في غسّالة الصحون. قد ترغب أيضاً في تجربة دورة الهواء الجاف والتي يتم تدويرها بشكل أساسي من هواء الغرفة باستخدام مروحةٍ بحيث يتحرّك الهواء داخل غسّالة الصحون.

من أجل توفير ما يكفي على فواتير الكهرباء والماء عليك العثور على نموذج غسّالة الصحون التي يمكنه أن يوفّر لك الأداء الأمثل. قبل أن تقرّر شراء نموذجٍ معيّن يجب أن تتأكّد من تقييمه الإيجابي من حيث كفاءة استخدام المياه والطاقة. تأكّد من معرفة معايير الصناعة المختلفة واعرف ما ينطبق على غسّالة الصحون التي تشتريها من أجل استخدامك الشخصي بهدف الحدّ من استهلاك الماء والطاقة قدر الإمكان.
 

التعليقات 0
إضافة تعليق