كلمة رثاء وشكر
15/10/2020

كلمة رثاء وشكر

بقلم : أحمد الخرمدي


بسم الله الرحمن الرحيم

(( وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ ))

اللهم أجبر مصابنا واحسن لنا العزاء جميعاً في فقيدتنا السعيدة خادمة الإمام الحسين عليه السلام ( المرحومة الحاجه عايشه بنت الحاج منصور الخرمدي ) .

كما يعلم الجميع إن المرحومة عاشت منذ الصغر حياة حافلة بالعطاء إذ أكرمها الله سبحانه وتعالى أن تكون ممن تعلموا كتاب الله فاجادوه قراءة وتعليما ورثت هذا العلم من عمتها المرحومة الحاجة زهراء محمد الخرمدي المعلمة والقارئة الحسينية الجليلة فنالت هذه المنزلة العظيمة وأكملت المسيرة العطرة في منزل عمتها حيث كانت زوجة إبن عمتها الحاج المرحوم حسن علي عمران المحروس فاصبحت المربية والمعلمة سنوات طويلة بالإضافة خطيبة حسينية حتى وافاه الأجل نشأت بفضل الله ثم بما بذلته من جهد كبير اجيالاً مباركة أنارت لهم دروب الحياة حتى أصبحوا بنور القرآن الكريم شموعاً مضيئة .... فالحزن على رحيلها في قلوبنا سوف يبقى امدا طويلا .

تغمدها الله بواسع رحمته وأسكنها فسيح جناته وألحقها بمحمد وآله الطيبين الطاهرين في مستقر رحمته إنه سميع مجيب .

لا يفوتني أن ....
أتقدم عن نفسي ونيابة عن كافة ذويها وأقاربها ( أرباب العزاء ) .
بجزيل الشكر والعرفان الجميل لكل من شارك متكلفاً بالتشييع وكل من قدم واجب العزاء والمواساة سواء بالحضور أو بصادق الشعور من خلال الأتصال أو الرسائل.

نسأل المولى القدير أن يجزي (( الجميع )) عنا وعنها خير الجزاء وأن يضاعف الأجر و المثوبة في ميزان الحسنات ......
وإنا لله وإنا إليه راجعون والفاتحة لروح المتوفاة الحاجة المبرورة .
 

التعليقات 0
إضافة تعليق