اليوم.. انطلاق موسم صيد «الكنعد» بعد حظر شهرين
16/10/2020

صحيفة اليوم



يبدأ اليوم السماح بصيد سمك الكنعد «بالشباك» بعد حظره 60 يوما من قبل وزارة البيئة والمياه والزراعة بسواحل المملكة في 15 أغسطس الماضي وذلك استنادا لقرار الهيئة الإقليمية لمصايد الأسماك.


وسائل الصيد  


وأوضح مدير فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالشرقية م.عامر المطيري أن صيد أسماك الكنعد مسموح به بوسائل الصيد كالخيط والسنارة مبينا أنه من خلال تتبع إنزال مصايد أسماك الكنعد بالنسبة للدول المطلة على الخليج العربي وبمناقشة نتائج برنامج معاينة تلك الأسماك عبر اللجنة الدائمة للمصايد البحرية تحت مظلة الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي أوصى القادة بضرورة الحد من استنزافه بوسائل الصيد الجماعية «الشباك» ومن هنا تم تحديد فترة حظر استخدام الشباك في صيده لمدة شهرين تبدأ اعتبارا من ١٥ أغسطس من كل عام وبالتالي يمكن للصيادين لمدة ١٠ شهور استخدام الشباك لافتا إلى أن فترة الحظر المشار إليها هي فترة تكون فيها الأمهات محملة بالبيض وبموسم التكاثر مما يعود على الصيادين بالنفع الوفير بعدها.

طول الأسماك

ولفت م. المطيري إلى أن إدارة الثروة السمكية في الدول المطلة على الخليج العربي عبر الهيئة الإقليمية لمصايد الأسماك المنبثقة تحت مظلة منظمة الفاو FAO أوصت أن لا يقل طول الأسماك التي يتم صيدها عن ٦٥ سم.

مواصفات الشباك

وبين مدير إدارة الثروة السمكية بفرع المنطقة الشرقية م.حسين الناظري أن الشباك المستخدمة في صيد أسماك الكنعد تعرف محليا باسم «المناصب» وتكون بالمواصفات التالية طول القطعة ٢٤٠٠ م وفتحة عين ٣.٧٥ انش وعمق ٣ أمتار متوقعا أن يكون عدد الصيادين المتجهين لصيد الكنعد مع بدء فترة السماح اليوم الجمعة تقريبا ما بين ٣٠٠ إلى ٤٠٠ مركب بين لنش وطراد حيث إننا لا نزال في موسم صيد الروبيان الذي ينتهي مع نهاية شهر يناير القادم.

مخالفات الصيادين

وأشار م. الناظري إلى أن كمية إنتاج الشرقية من صيد الكنعد لعام 2019 بلغت 1450 طنا متمنيا أن يكون إنتاج الموسم الحالي مبشرا ومشجعا وأن يتجنب الصيادون ارتكاب أي من مخالفات الصيد وذلك يتحقق بالالتزام بتعليمات الثروة السمكية و حرس الحدود مبينا أن قيمة المخالفة للمرة الأولى تبلغ 5000 ريال والمرة الثانية تبلغ 10000 ريال والمرة الثالثة تبلغ 15 ألف ريال وبعدها يتم اتخاذ إجراءات أخرى بحق المخالف للمرة الرابعة ويكون ذلك بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.




 

التعليقات 0
إضافة تعليق