10 طرق للتفرقة بين الأسماك الطازجة والفاسدة
11/02/2021


حدد مدير مركز أبحاث الثروة السمكية بمحافظة القطيف م. وليد الشويرد إرشادات اختيار الأسماك تضمن الحصول على أجود الأنواع بما يتطابق مع اشتراطات ومواصفات الصحة والسلامة العامة ناصحًا بالاعتماد على الأسماك الطازجة.

وعدّد سلسلة إجراءات يجب اتّباعها قبل عمليّة شراء أيّ نوع من الأسماك منها رائحة الأحياء البحرية عمومًا والأسماك خصوصًا مؤشر جيد لمدى جودتها فانبعاث رائحة كريهة أو عفنة يدل على سوء تداول الأسماك وتعرضها للفساد لذلك يجب الامتناع عن شرائها. 

وأضاف: قبل شراء أي أسماك مقطعة يجب فحصها للتأكد من نوعها فالجيد يكون اللحم متماسكًا جدًا واللون زاهيًا شفافًا والقطعة رطبة نوعًا ما أما الرديء: 

فيكون اللحم لينًا طريًا واللون مائلًا إلى البياض مع وجود علامات جفاف مشيرًا إلى التعرف على الأسماك الطازجة عبر العينين فتكون براقة لامعة وشديدة.وأكد أن التعرف على أغلب الأسماك الطازجة عبر لون الخياشيم حيث يكون اللون ورديًا أي طازج جدًا ثم يميل إلى الإحمرار ثم إلى لون أحمر قانٍ ثم رصاصي ويبدأ انتشار الرائحة الكريهة في حين أن سمكتي البوري «البياح» والنقرور يتحول لون الخياشيم فيهما إلى أخضر عند فسادها وتتميز الأسماك الطازجة الواردة إلى السوق بلمعان لونها. 

وتابع: عند الضغط على لحم السمك الطازج يلاحظ أن لحمه متماسك وقوي أما السمك الرديء فيلاحظ أنّ اللحم لين وبالضغط عليه لا يعود اللحم إلى طبيعته من حيث التساوي وأغلب الأسماك الطازجة عند حملها على الكف تكون مستقيمة وعند الإمساك بالسمكة من الرأس لا ينثني الذيل إلى الأسفل باستثناء الأسماك الكبيرة وثعبان البحر موضحًا أن قشور الأسماك الطازجة قوية ومتماسكة أما الأسماك الرديئة فقشورها غير متماسكة وتتصف بسرعة الانفصال.

وأكمل أنه يمكن التعرف على الروبيان الرديء عبر حاسة الشم من الرأس حيث تصدر منه رائحة كريهة أما الطازج فلا تصدر منه أي رائحة مؤكدًا الأسماك المثلجة ليست كلها رديئة إذ يمكن أن تحتفظ بقيمتها الغذائية ومذاقها الطبيعي بشرط أن يتم تداولها بطريقة صحيحة منذ اصطيادها إلى حين حفظها عبر التجميد.

وشدد م. الشويرد على أن الحملات الميدانية التفتيشية والرقابية مستمرة على جميع أسواق المنتجات البحرية والمستزرعة بالمنطقة الشرقية طوال العام داعيًا المستثمرين في تجارة الأسماك والروبيان إلى التقيد بالأنظمة واللوائح المعمول بها.




صحيفة اليوم 




... 
 

التعليقات 0
إضافة تعليق