آل سيف: للآباء حددوا أولوياتكم في المصروفات وشاركوا أبنائكم في الأزمات
11/11/2021



نصح المدرب والمحلل الاقتصادي ماهر محمد آل سيف بعمل خطة مالية أسرية مجهزة مغطاة بالأهداف لأخذ الرغبة التي لا تطغى على الحاجة ولا تعيق الأهداف.

واستشهد في بداية حديثه بقصة النبي يوسف عندما وضع خطة السنوات السبع العِجاف والتي وصفها بالتخطيط الدقيق للمستقبل فوضع القواعد الأساسية في علوم الإدارة والاقتصاد والزراعة وذلك بأن يجعل الزراعة وتنظيمها هدفه الأوّل وخاصّةً بعد وقوفه على أنّ السنين القادمة هي سنوات الوفرة حيث تليها سنوات المجاعة والقحط فدعا الناس إلى الزراعة وزيادة الإنتاج وعدم الإسراف في استعمال المنتجات الزراعية وتقنين الحبوب وخزنها والاستفادة منها في أيام القحط والشدّة.

وأوضح آل سيف أنّ بإمكان كل شخص أن يُحدِّد أولوياته في مصروفاته الخاصة والأسرية وأن يكون قادرًا على التغيير والتكيِّف في المواقف والأزمات المالية الصعبة بحسب الخطة التي رسمها لحياته.

وقال: أوقف جميع مصاريفك ثم اكتب صغيرها وكبيرها وابدأ بعملية تحليل هذه المصاريف وأنّ هناك أشياء أنت لست بحاجة ضرورية لها ولكنها مجرد كماليات زائدة أكتب أساسياتك في قائمة خاصة ثم ابدأ بالتخلي عما لا تحتاجه وخفف مما تستطيع التقليل منه بالمجال الموضوعي.

وركز آل سيف على أهمية تطبيق القاعدة الاقتصادية التي تنص على وفر ثم اصرف مشيدًا بتطبيق شركة أرامكو القاعدة على موظيفها بسحب المبلغ المدخر فور نزول الراتب للموظف وإعطائهِ ما تبقى
من الراتب وبهذه الطريقة يخرج الموظف في نهاية الخدمة العملية بعد التقاعد بمبلغ كبير يؤمن حياته.

وعدد ركائز الميزانية الأسرية والتي تتضمن؛ الكرامة المالية وهي أن تحتفظ بمبلغ 5 آلاف ريال على الأقل للطوارئ وكرامة الأسرة وهي الضمان الوظيفي في حال الفصل من الشركة فلابد من جمع 6 رواتب
في حساب خاص وكرامة المشيب بعد التقاعد بأن يكون لديه ما يكفي دون حاجته لإولاده والمحيطين به.

وأشار إلى ضرورة عقد جلسة مالية اقتصادية وتوضيح المصاريف الخاصة بالبيت والأولاد ومناقشتهم حول الميزانية وما يتبقى من المبلغ يكون إما للانفاق أو الادخار المستقبلي لهم.

واختتم بقوله؛ أنَ التربية المالية والسلوكيات الاقتصادية في سن مبكرة تعتبر من الوسائل الفعالة والأساسية لإنشاء جيل واع وناضج فكريًا وماديًا واجتماعيًا و أن مشاركة الأزمات المالية مع الأولاد تعزز تقديرهم لذواتهم وتمكنهم من إدارة حياتهم باستقلالية ومهارة وتحررهم من الاعتماد الكلي على الوالدين.
جاء ذلك خلال استضافته في مركز سنا الأسري التابع لجمعية البر الخيرية بسنابس في محاضرة
بعنوان كيف تتجاوز الأسرة الأزمات الاقتصادية؟ يوم الثلاثاء 9 نوفبمر 2021 .
 

التعليقات 0
إضافة تعليق