ابراج يوم الثلاثاء11 يناير 2021
11/01/2022
الحمل
لا شيء يسير حسب رغبتك في الوقت الحالي، ولكن إذا قمت بتغيير مدخلك، قد تنجز أهدافك بشكل أسرع، كما قد تساعد آراء الآخرين. سوف تواجه في حياتك الخاصة جميع أنواع المشكلات، ولكن يجب أن تكون وجهة نظرك واضحة في هذا الموقف. سلامتك الجسدية قد تصبح أفضل. فكر في أسلوب حياتك، ولكن لا تكن قاسيًا على نفسك.

مهنيًا: العمل الجهد الكبير الذي بذلته لن يضيع هباء، ويحاول الجميع السعي لكي تنال حقوقك، فيشعرك هذا الأمر بارتياح كبير وبسعادة لا متناهية.
عاطفيًا: عليك أن تضع النقاط على الحروق مع الشريك، وإلا فإنّك تبقى رهن الشكوك، وذلك لن يكون في مصلحتك.
صحيًا: خذ الأمور بخفة ومرح حتى تبقى دائماً متفائلاً وبعيداً عن العوامل المسببة للضغط.
الثور
أنت الآن مفعم بالحيوية، وسوف تتمكن من التعامل مع الموضوعات الهامة. يساعدك التفكير الواضح على الانتهاء من موضوعٍ ما بنجاح. وحتى في حياتك الخاصة، تتضح الشكوك التي كانت لديك، وأنت الآن قادر على اجتياز الصعوبات التي كنت تتحاشاها فيما سبق، وبناءً عليه، سوف يصلك ردًا إيجابيًا على الطريقة التي تعاملت بها مع الأمور.

مهنيًا: عليك ألاّ تستسلم بسهولة مهما اشتدت الضغوط، لأن أي تحوّل قد لا يكون في مصلحتك لتعزيز موقعك.
عاطفيًا: تعيش علاقة صداقة حميمة جداً مع أحد الأشخاص من برجك، قد تتحول في أي وقت إلى علاقة أعمق.
صحيًا: تتوتر أعصابك وينتابك القلق حين ترى أن الأمور لا تجري كما تشاء.
الجوزاء
يبدو في الوقت الحالي أنك تواجه عددًا متزايدًا من التعقيدات غير المتوقعة. لا يقع اللوم على من هم حولك – في بعض الأحيان تكون أنت المخطئ. حاول أن تظل هادئًا وأن ترى العقبات الموجودة في طريقك كوسيلة لاكتشاف مداخل جديدة. اعد اكتشاف هدوئك وسوف تخرج من هذه المرحلة أقوى.

مهنيًا: تفرض شروطك الجديدة في العمل، وهذا يساعدك على تحسين ظروفك المادية والمعنوية على حدّ سواء.
عاطفيًا: لا تعاتب الشريك باستمرار، لأن ذلك سيزعجه على المدى الطويل وسيؤدي الى نتائج غير مرضية.
صحيًا: ابتعد عن الأشخاص السلبيين وحاول أن تتجاهل الأشخاص العدائيين أينما كنت لتسترضي وتهدئ أعصابك.
السرطان
أنت تبدو لمن حولك كمُبّشِر متعصب؛ اكبح نفسك قليلاَ واقبل آراء وسلوك الآخرين. كذلك، لا تغضب بسهولة إذا قام الآخرون بأخطاء، فالإثارة الزائدة الآن ضارة بصحتك في جميع الأحوال، وأنت ذاتك أيضًا بحاجة إلى العواطف والتقدير. دع ضغوط الحياة اليومية خلفك، فالراحة سوف تعيد شحن مخزونك من الطاقة.

مهنيًا: يناسبك هذا اليوم أكثر من أي يوم مضى، ويتحدث عن مشروع خلاّق وعن حظوظ كثيرة في المجال المهني والشخصي.
عاطفيًا: يكون حديث عن مستقبل لك او تباشر قصة رومانسية أو يطرأ حدث غير متوقّع يجعلك عاشقًا في حال كنت خالياً، وتتبدل مشاريع على أثر ذلك..
صحيًا: عليك الاهتمام بجسمك كي تكون بأفضل حالاتك الصحية في الأيام المقبلة.
الأسد
سوف تقابلك التحديات بصورة متكررة بشكل غير عادي اليوم، مسببة لك الكثير من الضغوط. ربما يجب أن تبتعد عن الطريق أحيانًا بدلاً من تحمل مسئولية كل شيء. سوف يساعك هذا على توفير طاقتك للأشياء الهامة بحق، خاصة في العمل. يجب أيضًا أن تفكر في صحتك، لأنه على المدى الطويل لن يعود عليك بالفائدة أن تستهلك كل قوتك في مدة زمنية قصيرة.

مهنيًا: لا تهتم بتصرفات الآخرين، فكثير منهم يعتمدون أسلوباً خاصاً لدفعك إلى اتخاذ قرارات عشوائية وغير مدروسة..
عاطفيًا: عليك أن تترك المجال للشريك للتعبير عن رأيه، فقد تكون نصيحته مهمة وفي مكانها الصحيح.
صحيًا: تمتع بالأجواء الجيدة، ووفر طاقة إيجابية قدر مستطاعك للمقبل من الأيام التي تتراكم فيها الأعمال.
العذراء
تعيش فترة توازن بدني وذهني متناغم ولا ظهور لأي عائق خارجي في الأفق أيضًا، بل على النقيض، غالبية محيطك ودي معك وخدوم وحياتك تسير بأفضل حال. لكونك تتمتع بالحيوية أكثر، فبإمكانك القيام بكل ما ترغب فعله. مع ذلك، عليك أن تتساءل كيف سيكون الوضع بالنسبة لك اذا صارت الأمور أصعب من الآن.

مهنيًا: تشعر ببعض التناقضات، تميل من جهة الى الانسحاب والذهاب إلى العمل وحيداً، وتجد نفسك مضطراً للمواجهة في حين آخر .
عاطفيًا: علاقتك بالعائلة وبمن تحب تستعيد هدوءها، وتجد نفسك حاضراً دائماً لتقديم أي مساعدة تطلب منك.
صحيًا: عوارض الزكام التي تنتابك في مثل هذه الأيام تتخلص منها بفضل الوقاية التي تعتمدها.
الميزان
إن العراقيل التي تنبأت بقدومها منذ فترة طويلة تظهر تدريجيًا وتتحول إلى واقع، وبات تفاديها مستحيلاً. واجه تلك التحديات في أسرع وقت، حتى وإن كانت المهمة صعبة. كلما تأخرت في ذلك، تراكمت العراقيل ووجب عليك مضاعفة المجهود لتجاوزها.

مهنيًا: المزاجية في العمل غالباً ما تؤدي إلى صدامات ومشاحنات مع الآخرين، فحاول أن تكون إيجابياً لترتاح من هذا الوضع.
عاطفيًا: مناقشات مهمة تصل بالعلاقة المستقبلية مع الشريك إلى بر الأمان، وتفتحان صفحة جديدة عنوانها الصراحة المطلقة.
صحيًا: أنت معرض للشعور بالتعب هذا اليوم وبحالة عامة من الانحطاط الجسدي، قد يكون السبب العمل والحياة الاجتماعية الصاخبة التي تعيشها منذ فترة.
العقرب
الأشخاص في محيط العمل يتعاملون بإيجابية خاصة معك؛ فانتفع من هذه الفترة لمواجهة المشاكل الصعبة مع فريقك وبالتالي الاقتراب أكثر من هدفك. سوف تساعد الديناميكية التي تنمو بين الفريق على الوقوف بصلابة أمام أصعب التحديات والوصول معًاً إلى النجاح.

مهنيًا: هذا اليوم أساسي لتسهيل الطريق أمامك، ويشير إلى إيجابيات كثيرة في حياتك المهنية كما الشخصية، ويفتح أبواباً ويبشّر بمساعدات تأتي في الوقت المناسب.
عاطفيًا: تتحول علاقتك بأحد مواليد الجدي إلى قصة حب، فكلاكما يتمتع بحب الحياة الصاخبة والأحاسيس المتأججة.
صحيًا: حذار المبالغة في السهر أو الإفراط في الطعام لئلا يتغير كل نظامك الغذائي فتصاب باضطرابات صحية متعددة.
القوس
حالتك البدنية والذهنية في أحسن حال، لذا لديك تأثير إيجابي كبير على الآخرين الذين يلاحظون مدى إيجابيتك ولمعانك بكامل ثقة. سوف تنفـُذ الحماسة التي تغمرك وتتخلل كل من تتعامل معه وتؤثر فيه، فتجدهم خير عون ومساعد لك في تنفيذ وتحقيق أهدافك التي ظننت أنها لن تتحقق. انتفع من تلك الطاقة الصادرة منك قبل أن يفوت الوقت ويمر دون ذلك.

مهنيًا: حذار أخطاراً إذا جازفت في مجالات دقيقة، وانتبه لاستقرار موازنتك، ولا تحمّل نفسك أكثر مما تستطيع، ولا تنتظر خبراً حاسماً ولا تبدأ مشروعاً.
عاطفيًا: حياتك الاجتماعية غنية وخصوصاً في الأعياد حيث تجتمع بالعائلة والأصدقاء برفقة الشريك..
صحيًا: لا تدع نفسك تحت ضغوط نفسية كبيرة، أنت بحاجة لاستنشاق الهواء والخروج إلى الطبيعة.
الجدي
بما أنك تتواصل حاليًا بصورة جيدة مع من حولك، وتستطيع عرض خططك في جو من الإثارة، سوف يمكنك أيضًا اجتذاب تابعين متحمسين بسرعة. لا ترتاب فيهم بعد الآن وتقبل أية مساعدة يعرضونها عليك، وحاول أيضًا أن تكون منفتحًا تجاه أفكار الآخرين وربما تستطيع دمج هذه الأفكار في خططك الخاصة. سوف يدفعك هذا أكثر إلى الأمام.

مهنيًا: قرارات مصيرية حازمة، تجد نفسك مضطراً إلى اتخاذها في ظروف صعبة، وهذا تكون له ارتدادات..
عاطفيًا: علاقة قديمة قد تعود إلى الواجهة بعد فراغ ملحوظ، لكن يستحسن توضيح الصورة حتى لا تندم مجدداً.
صحيًا: مرافقة الأصدقاء أو المقربين في رحلات ترفيهية تضمن لك عافيتك وحيويتك.
الدلو
بما أنك شخص اجتماعي بحق، وبما أنك ربما قد تكون قد أهملت واحد أو اثنين من معارفك مؤخرًا، يجب عليك الآن إصلاح هذه العلاقات مرة أخرى ومعاودة التواصل. ترتفع فرص حل نزاع ما بين الأسرة أو الأصدقاء للأبد. سوف تمر بساعات لا تُنسى من التناغم والتضامن، وهذا قد يلطف الأوقات الصعبة.

مهنيًا: كل شيء يسير في مصلحتك، فكن على استعداد لتقبل ما يعرض من مشاريع قد تعود عليك بفائدة كبيرة.
عاطفيًا: وجود أشخاص يدعمونك اجتماعياً قد يولد بينك وبين أحدهم علاقة مميزة يمكن أن تتحول إلى حب .
صحيًا: أنت معرض لإصابة بالتعب نتيجة الانهماك المتواصل في العمل، لذا عليك أن تنال قسطاً وافياً من النوم وتناول المغذيات القادرة على تزويدك بالطاقة.
الحوت
سوف تحصل اليوم على الكثير من الاهتمام في العمل، كما أن روح الفريق ملحوظة. اعمل في فريق كلما أمكن ذلك، لأن هذا يجعلك تشعر براحتك. قم بعمل شيء غير عادي اليوم مع أصدقائك. ما رأيك في إقامة حفلة؟ أنت في حالة مزاجية جيدة ويمكنك تًحَمُل أي شيء. لكن لا ترهق نفسك، وإلا فسوف تعرض صحتك للخطر.

مهنيًا: قد تعطي توظيفاتك مردوداً جيداً وتزداد أرباحك لكن الإمساك بزمام الأمور يتطلب المزيد من الوعي والإدراك والحكمة..
عاطفيًا: الشريك ليس مضطراً إلى تحمل ردود أفعالك، فهو قدم الكثير تجاهك وعليك أن تبادله بالمثل سريعاً..
صحيًا: لطالما كنت مثالاً للطباع الهادئة. لذا، لا تنفعل إذا كنت ترغب في الحفاظ على الصورة التي أظهرتها للآخرين.
التعليقات 0
إضافة تعليق