ابراج يوم الجمعة 14 يناير 2022
14/01/2022
الحمل
من المحتمل ظهور أزمات عن قريب، فحاول أن لا تفقد مزاجك وأعصابك. اذا حافظت على رابطة جأشك، وواجهت الأحداث غير السارة والقلاقل التي تثيرها، فلن تدوم كثيرًا ولن تسبب خسائر مهمة. اعتني بصحتك.

مهنيًا: تواجهك التحديات على مختلف المستويات، قد تعرف قطيعة أو فراقًا أو ظروفًا صعبة تؤدّي الى الفتور في الروابط، لذلك أدعوك إلى اتخاذ كل التدابير لحماية مصالحك.
عاطفيًا: تجد نفسك محاطاً بأصدقاء محبين، يكنون لك كل الحب والمودة، كما أن علاقتك بالشريك يسودها التفاهم المتبادل..
صحيًا: تشعر بالتفاؤل ما ينعكس إيجاباً على وضعك الصحي ككل..
الثور
تتمتع حاليًا بلياقة بدنية جيدة جدًا وإمكانيات ذهنية حادة، ويبدو أن كل شيء تشرع في القيام به سيكون لصالحك ولا شيء يقف أمامك. قـُم باستغلال وتوظيف هذه الطاقة في البدء بالعمل في مشروع جديد رغبت منذ زمن في الشروع به؛ فهذا هو الوقت الأمثل. اعتنِ بكل شيء ضروري لإنجاح مشروعك والأهداف التي تحارب من أجلها. يجب عليك التركيز فيما تحاول تحقيقه.

مهنيًا: لا تتردّد في التعبير عن وجهة نظرك مهما كلفك ذلك، وفي النهاية لا بد من أن تتوضح الصورة فتنال حقك.
عاطفيًا: إشارات إيجابية من الشريك تعطيك أملاً أكبر في المستقبل، لكن التريث واجب لاستيضاح كل الأمور.
صحيًا: واظب على تنظيم مواعيد تناول الطعام والتمارين الرياضية.
الجوزاء
هناك تنبؤ بقدوم فترة اختبار هامة، فتعامل معها بتفاؤل وثق في إمكاناتك الذاتية. لا تتأثر بآراء الآخرين ولا تجعلها تحيدك عن معتقداتك وبدلاً من ذلك، استخدم هذه المواجهة لإيجاد ما يدعم الحجج المؤيدة لمواقفك. قد تكتشف فرصة أو فرصتين لتحسين الأمور.

مهنيًا: يلمع نجمك في غضون الأيام القليلة المقبلة، وتحقق إنجازاً مميزاً على الصعيد المهني، تستحق عليه التهنئة..
عاطفيًا: علاقتك المنسجمة بمن تحب تجعلك تفكر في ارتباط جدي وخصوصاً أن الفرصة باتت سانحة لتبوح له بمشاعرك.
صحيًا: نجاحك المهني يعود عليك بالفائدة الصحية وخصوصاً أن التوتر قد غاب عنك هذه الفترة.
السرطان
اذا فشلت في شيء، فلا تشك في قدراتك، فمن المحتمل أن الظروف الخارجية لعبت دورًا في ذلك. اقتصد من طاقاتك قليلاً ودع الأمور تأخذ مجراها. سوف تتعرض لمواقف تفتح أمامك أبواب لفرص جديدة، وفي تلك اللحظة، ستدرك أن الوقت حان وعليك تعبئة كل قواك وجميع طاقاتك.

مهنيًا: يتحدث هذا اليوم عن فرص جديدة تتعلق ببعض العائدات ومصادر الربح في مجالك المهني، وتحقق مكاسب جديدة ووافرة.
عاطفيًا: تحاول السيطرة على مشاعرك تجنباً لجرح مشاعر الشريك، وتلجأ إلى أحد الأصدقاء طلباً للمساعدة والنصح.
صحيًا: العلاقة بين شعور الراحة والاسترخاء وبين تصرفاتك في الحياة باتت واضحة، فالاثنان يؤثر أحدهما في الآخر.
الأسد
الكثير من الموضوعات في الوقت الحالي لا تسير بالسلاسة التي خططت لها، وربما يجب عليك قبول الأشياء التي لا تستطيع تغييرها. لا تسمح لخيبة أملك أن تمنعك من التقدم، وركز على ما هو آت، وحتى إن استغرق الأمر زمنًا أطول، فسوف تصل إلى هدفك بالإصرار والصبر.

مهنيًا: أنشطتك المتعددة تمنحك القوة في مواجهة الآخرين، لكن يستحسن ألا تضع كل رصيدك في مواجهة واحدة.
عاطفيًا: كن عادلاً مع الشريك وامنحه مزيداً من الوقت، فهو ساعدك كثيراً ويستحق منك بعض التضحية.
صحيًا: حاول أن تجعل حياتك أكثر تناغماً لتنال الراحة التي تستحقها جراء كثرة انهماكاتك المهنية.
العذراء
إذا كانت الشكوك تساورك مؤخرًا ولا تستطيع الوصول إلى أية قرارات، تستطيع الآن رؤية الأشياء في ضوء أوضح. أنت تشعر بالتوازن الكافي الذي يمكنك من حصاد الخير كنتيجة لأي قرار تتخذه. أنت الآن قادر أيضًا على رؤية المشكلات من منظور مختلف وقد تجد حل وسط يقبله جميع الأطراف.

مهنيًا: الحظوظ إلى جانبك، فلا خوف عليك من الفشل، قد تميل الى ممارسة هواية جديدة أو إتّقان لغة أو موهبة أو طاقة جديدة.
عاطفيًا: تشهد حياتك العاطفية تطوراً ملحوظاً، وتجد ومتعة في التعرف إلى أشخاص جدد تربطك بهم علاقة سطحية أو مسلية تنسيك همومك المهنية.
صحيًا: تشعر أنك بحالة جيدة جداً، وعندك ثقة بنفسك، وهذا يعطيك سرعة وقدرة على الشفاء إذا كنت مريضاً.
الميزان
الأمر يزداد صعوبة في العمل، لذلك يجب أن تقبل عروض المساعدة من زملائك حتى يقل جبل العمل الذي يقبع أمامك تدريجيًا إلى أن يصبح مهامًا يمكن التعامل معها. تتسم حياتك الخاصة بعدد من النزاعات. لا تدع الأمر يصيبك بالإحباط، حتى وإن واجهت الأسوأ اليوم. انتظر قليلاً، لأن الحل يأتي من الداخل في بعض الأحيان. لا تقلل من أية أعراض جسدية قد تحس بها. ابحث عن السبب.

مهنيًا: قد تختبر يوماً دقيقاً من العلاقات، لكن لا تخف فالنجاح حليفك مهما اشتدت الصعاب أو العراقيل التي لن تثنيك عن عزمك..
عاطفيًا: عليك إقناع الشريك بأفكارك حتى النهاية، ولا سيما أن تجاربه السابقة معك غير مشجعة على الإطلاق.
صحيًا: أنت تبحث هذا اليوم عن منفذ لطاقتك، أفضل وسيلة هي ممارسة الرياضة للمحافظة على لياقة بدنية فقدتها أخيراً بسبب الإفراط في الطعام.
العقرب
اليوم يمكنك تحفيز من هم حولك، ولكن لا تهمل احتياجاتك الخاصة لأن أهدافك الآن أصبحت أوضح عن ذي قبل. أسلوبك النشط معدي لمن هم حولك ويلحظه الآخرون. لا يوجد سبب يمنع الاحتفال بأفكارك والاستمتاع بوقتك، لكن لا تدع هذا يتحول إلى الوضع الطبيعي. أنت تشعر بالصحة في الوقت الحالي، لكن الكثير من الحياة الرغدة قد يؤذي صحتك.

مهنيًا: يلقي هذا اليوم الضوء على شراكة تتخذ أهمية كبيرة، وتوليها المزيد من الوقت لأنك ستعلق عليها آمالاً كبيرة .
عاطفيًا: تستعيد ثقتك بنفسك وبالمحيطين بك وتجد أن الوقت مؤات لتكريس علاقة متينة بعائلتك وبالأصدقاء الذين ابتعدت عنهم فترة..
صحيًا: قد تشعر بإرهاق جسدي، لكن إذا تعرضت لأي عارض صحي فلا تهتم.
القوس
في الوقت الحالي، أنت تعمل بصورة جيدة من خلال الفريق، وأنت مستمتع بذلك أيضًا. حافظ على بيئة العمل الخلّاقة هذه لأن كلً منكم سوف يحقق أهدافه الشخصية أسرع إذا تكاتفتم معًا. حتى في حياتك الشخصية فسوف تشعر أكثر بالراحة في مجموعة عما إذا كنت وحدك. قد يساعدك هذا الشعور في التقدم في حياتك العاطفية والاستمتاع ببعض الرومانسية.

مهنيًا: قد يعني هذا اليوم نجاح أحد مشاريعك المهنية أو خططك لوضع الأمور في نصابها الصحيح، بعدما أصبح الروتين في العمل هو السائد.
عاطفيًا: يوم جميل مع الشريك يستحق التوقف عنده، ومن الأفضل تقديم تنازلات طفيفة .
صحيًا: التيارات الفلكية تساعدك للخروج من أي أزمة بأسرع وقت ممكن.
الجدي
يسهل الوثوق في كل ما تمت تجربته وإثباته، ولكن هكذا أيضًا تصدأ الأشياء. حاول اكتشاف مداخل جديدة لتحقيق النجاح. هؤلاء الذين يحيطون بك سوف يتفاعلون بإيجابية وسوف يعرضون المساعدة في حالة وجود بداية جديدة. تقبل هذه المساعدة بكياسة لأنه باستطاعتك تعلم الكثير من خبرات الآخرين.

مهنيًا: قد تطمئن خواطرك وتختفي الأجواء السلبية، اذ تخرج من عزلتك وتختلط بمحيطك فتتعرّف إلى شخص يلفت انتباهك الى حدٍّ ما..
عاطفيًا: مقارنتك لفكرة الزواج اختلفت اليوم عما كانت عليه في السابق، مع اتخاذك بعض التعديلات بشأنه.
صحيًا: لا تكثر من العمل والسهر، عليك الاسترخاء واللجوء إلى النوم باكراً.
الدلو
اليوم، مهاراتك التنظيمية والاجتماعية قوية على غير العادة، فيجب أن تستغل ذلك للسيطرة على الأمور. سوف تنجح في العمل وخارجه، وحتى في حياتك الشخصية، سوف ينتج عن نظرتك الدافئة للأمور الكثير من الفوائد. سوف يقدرك الناس ويعاملونك بمودة. فكر في إعادة بعض من هذه الأمور.

مهنيًا: النيات المبيتة عند بعض الزملاء لن تكون في مصلحتك، فسارع إلى توضيح وجهة نظرك من خلال رسائل حاسمة..
عاطفيًا: تحرك من الشريك يعيد تصويب الأمور، ويضع العلاقة بينكما على السكة الصحيحة .
صحيًا: همومك الفكرية تؤثر سلباً في قوة عطائك، فخذ الأمور بإيجابية.
الحوت
استعد لكل ما هو غير متوقع، فالمفاجآت السارة في انتظارك. فوق ذلك، شريك حياتك يحتفظ بشيء خاص لك، ولكن لا تجعل توقعاتك ترتفع أكثر من اللازم، وكن شكورًا على كل ما تتلقاه. سوف يتفاعل الأصدقاء معك بإيجابية، وسوف يقدرك الشركاء المحتملين وسوف يتأثرون بالطريقة البراقة التي تتعامل بها.

مهنيًا: تجنّب النقاشات الحادّة، وتشعر في هذه الاثناء أنك تراوح مكانك، عليك أخذ المبادرة والظهور بأفضل صورة.
عاطفيًا: حياتك العاطفية هي مصدر فرح لك وتمدك بالصفاء الكافي للنظر إلى كل شؤونك الأخرى بتفاؤل وهدوء..
صحيًا: تزداد أعمالك إلى درجة أنك تنسى صحة جسدك وبغية التخلص من التشنجات والتوترات العصبية.
التعليقات 0
إضافة تعليق