دقات القلوب تعزف لحن الوفاء لكم أبا حسن
17/01/2022


د.نادر الخاطر

أصبحت برامج الكوكتيل من الدمج ما بين التشويق والتعليم الهادف إلى اجيال المستقبل فرس الرهان التي تطمح المجتمعات الفوز به كلنا فخر وسعادة نلمس طاقات من المجتمع تفوز بهذا الرهان حيث البرنامج التعليمي ما يحمل مسمى تنقية الذات والثقة بالنفس تدلت أغصانها اتجاه الأرض حاملة من الثمر الناضجة من السماح إلى أبنائنا الأطفال من قطف الثمرات حلوة المذاق. انطلق برنامج التشويق التطوعي تحت إشراف الكابتن علي مرار (أبو حسن) مع الكادر الإداري للبرنامج من مساء يوم الإثنين 11 يناير لعام 2022 لمدة أربعة أيام واختتم يوم الخميس في تكريم الأبناء مع توزيع الجوائز من ضمن مضمار برنامج مسجد الحمزة للتعليم.

لربما نحن أولياء الأمور ضاع من أقدامنا الطريق في البحث عن برنامج مناسب إلى الأبناء في فترة الإجازة المدرسية ونجلس في دوامة البحث من إيجاد البرنامج المناسب إلى الأبناء ولا نعرف أين يسير بنا قطار البحث وإلى أي المحطات أن يرسو عليها من إيجاد برنامج مفعم بالمعرفة والتشويق إلى الأبناء و لا يصاحبه ملل.

أبا حسن! قد اوقفت دوامة البحث والتعب إلى حال سبيلها من فرش بساط الراحة الى أولياء الأمور من تقديم هذا البرنامج الأنيق الذي غرس الوعي ومفاهيم الود في نفوس الأبناء ونفوسنا نحن الكبار حيث الوقت الراهن أصبح المحك من التحدي في بناء منهجية الطفل إلى الطريق السليم ما نواجه من عصف رياح التغير من السوشيال ميديا و غيرها.

برنامجكم الجميل أبا حسن أشعل شريط ذكريات الاستلهام من الأيام الجميلة عندما كنا أطفال يوجد أشخاص أمثالكم متطوعين بوقتهم ومالهم في إقامة هذه البرامج الهادفة لكن ليس في مثل هذا النمط بحكم الإمكانيات بين الزمن حيث برنامجكم يواكب العصر الحالي من الفقرات المتنوعة: مسابقة الخط والمنافسات الرياضية مصحوب بالترفيه في المسبح وتعاليم القرآن والصلاة جيل الاولاد في محل غبظة بقيادتكم الى هذا البرنامج من وجود طاقات كيانية أمثالكم من الدعم والصبر والعطاء للمجتمع, من ايجاد البرنامج السليم في حال تيهان الاولاد في دوامة البحث في اختيار البرنامج المناسب .

فجميعنا يعزف لكم لحن الوفاء وأي لحن وفاء؟ حيث العزف من دقات القلوب ليس من العود و الجيتار ما يجعله يضاهي ألحان الآخرين مفعم بالود والشكر للكادر الإداري من انتاج و اخرج هذا البرنامج الجميل في هذه الصورة.
 

التعليقات 0
إضافة تعليق