صحيفة بث الواحة - مقالات 
19/08/2018 07:28 am

خمس ثقافات عربية لا تستحق الوجود

فاضل العماني
تُقاس المجتمعات والشعوب والأمم بما تملك من ثروات وقدرات وإمكانات بشرية ومادية وبما تحمل من قيم وعادات وثقافات إيجابية وسلبية فتلك هي «السلة الحقيقية» التي يُمكن إخضاعها لمعايير ومقاييس التقدم والتطور والازدهار لتلك المجتمعات والشعوب والأمم..
والكتابة عن تلك الحزمة الكبيرة من الثروات والثقافات التي تتشكل منها المكونات البشرية يتطلب قدراً من الشفافية والموضوعية والواقعية فضلاً عن المساحة والفضاء والقناعة ولكن قبل كل ذلك مجموعة كبيرة من المعلومات والحقائق والدراسات وهذا الأمر لا يتوفر عادة في مقال محدود كهذا يُحاول أن يُق
18/08/2018 04:21 pm

نفسي البهية..محمد كمال آل محسن

محمد كمال آل محسن
رأيت شخصا هناك
ينظر لي بكل اندهاش
فقلت له ماذا تفعل ياغلام؟ 
فقال: رد على نفسك بالسؤال
أنا ذاك الشخص الذي كافح النجاح
أنا ذاك الشخص الذي رن باسمه الجمال
أنا ذاك الشخص الذي اعتنيت به بكل الأزمان
أنا ذاك الشخص الذي عانى الأمرين وصبر على الأذى وكلام الناس
أنا ذاك الشخص الذي علمته بإن التفاؤل هو سر كل النجاح
فهل عرفتني الآن؟ 
قلت: نعم وإن سألتك ذاك السؤال
نعم أنت نفسي الذي أعيش به كل الأيام
أنت الذي تداوي جروحي بكل الأوقات
أنت الذي علمتني بأنني أجمل إنسان
أنت الذي بروحك أنتعش هذه الحياة
أنت أجمل إنسان عرفته على مر الشهور والأيام
انت بد
17/08/2018 06:59 pm

ليس في قلبي غير الورد...غالية محروس المحروس

ليس في قلبي غير الورد
بنت القطيف:
غالية محروس المحروس
فترة وأنا أنتظر أن أجسد حسي بين السطور, كان انتظاري الذاتي مقدسا كتبت الكثير وكلها عن الحزن والموت والوجع وكان صوتي الداخلي الذاتي غائبا، تمنيت وأنا المعروفة بكثرة تمنياتي، أن احلق في سماء الرحاب غير إن الورد استحوذ علي فهو أسم يقطر منه الجمال، وهنا عزيزي القارئ وضعت كوب قهوتي أمامي لم أجد شيئا أتحدث عنه أن أتكلم عن نفسي فذلك صعب أو بالأحرى وجدته صعبا عن طفولتي أو نشوة عمري عن حياتي عن كتاباتي عن تجاربي أتحدث وجدت كل ذلك صعبا كم أنا مبعثرة هنا الآن والفكرة غائمة ! ولكن لماذا اللف وممن أخشى
17/08/2018 09:29 am

هل يمكن أن تتخلى حماس عن عقائديتها؟

حسن المصطفى
جهود مصرية متواصلة من أجل إنجاح اتفاق الهدنة المرتقبة بين إسرائيل وحركة «حماس» والتي يفترض أن تستمر لنحو خمسة أعوام توقف خلالها الأعمال العسكرية من الجانبين.
قابلية «حماس» لسلام وإن مؤقتاً مع تل أبيب كانت أمراً مفاجئاً للكثيرين خصوصاً أن الحركة تؤمن بـ»زوال إسرائيل» و»فلسطين التاريخية» ضمن أدبياتها الفكرية إلا أن تعقيدات الواقع السياسي يبدو أنها جعلتها تراجع أطروحاتها وإن مرحلياً. وهي المراجعة التي يجب أن يتم استثمارها من أجل خلق نقاش حيوي وعملي بغية الوصول إلى حل شامل يقود إلى قيام دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس وفق مق
15/08/2018 10:23 am

عودة إلى نقاش الدور التشريعي للعقل

توفيق السيف 
الذين اعترضوا على مقال الأسبوع الماضي «سطوة الموروث» جادلوا بشكل رئيسي دعوة الكاتب لمنح العقل دوراً موازياً للنص في التشريع. والحق أن هذا جدل قديم جداً يرجع إلى القرن العاشر الميلادي ويعود إلى الواجهة كلما انبعث النقاش حول التجديد في الفكر الديني. وهو يتصل عضوياً بمباحث أصول الفقه من جهة وفلسفة الدين من جهة أخرى.
وأحتمل أن المحرك الأقوى للاعتراض هو الخوف من تغليب العقل على النص. لكن هناك - بجانب هذا الخوف المشروع - حجة معقولة فحواها أن النص القرآني والنبوي معصوم لا يحتمل فيه الخطأ بخلاف حكم العقل الذي يصيب مرة ويخطئ أخرى. فكيف نسا
14/08/2018 05:57 pm

حج القلوب...والأرواح

بدرية آل حمدان
من عادات الشرع المقدس التهيئة والاستعداد قبيل أي عبادة، إذ يجب على المسلم قبل دخوله في أي ممارسة عبادية ان يكون على اتم الاستعداد والتهيئة، فالصلاة تحتاج إلى أذان وهو الإعلان بدخول وقتها ليتهيء المصلي الى مقابلة ربه والوقوف بين يده ويترك مشاغله الدنيوية جانبا ويتجرد من الذنوب والمعاصي عن طريق الوضوء الذي يكون بمثابة عملية غسيل وتنظيف للجوارح، ثم بعد ذلك يأتي التكبير فمجرد أن يرفع المسلم يداه بالتكبير يكون قد اعلن الخضوع والتذلل لجبار السماء والأرض فيحدث خضوع القلب وتتم الصلاة بأركانها وواجباتها، هذا وغيرها من الممارسات العب
14/08/2018 08:11 am

تطوير الأحياء .. العوامية أنموذجًا

جعفر الشايب  التجاوب الذي يلقاه مشروع تطوير البلدة القديمة (حي المسورة) في العوامية بمحافظة القطيف، واهتمام ومتابعة المسؤولين بسرعة إنجازه يعبر عن الأهمية البالغة وقناعة الجميع بضرورة تنمية البنى التحتية والفوقية للأحياء القديمة بشكل عام وجعلها أكثر جاذبية للسكن والحياة.
العمل المتواصل لإبراز المشروع وإنهائه في الوقت المحدد، والتنسيق بين مختلف الإدارات لمتابعة تنفيذه يدل على الاهتمام بجعله مشروعا أنموذجا في المنطقة، يطور الحي ذاته وكذلك الأحياء المجاورة لاحتوائه على مكونات رئيسة تخدم البلدة كلها وتستقطب مختلف الأعمال والمجالات.
هناك أح
12/08/2018 02:09 pm

أن تكون فانياً – أتول جواندي

مراجعة بقلم: محمد الحسين
قرأت هذا الكتاب قبل أسابيع من وفاة والدتي – رحمها الله – عام 2015 بعد صراع طويل مع المرض الخبيث. ساعدني الكتاب كثيراً في الاستعداد لذلك الحدث المؤلم وجعلني أنظر للموت والحياة بشكل مختلف تماماً.
في كتابه الرائع *أن تكون فانياً* يناقش الجراح *أتول جواندي* أحد أكبر التحديات في حياته المهنية: *كيف يمكن للطب ألا يحسّن حياة الإنسان فحسب بل يحسن نهايتها أيضاً؟* ويضمّن في كتابه عدداً من القصص المؤثرة مثل قصة وفاة والده الذي عجز عن مساعدته وإنقاذه.
يبدأ جواندي كتابه بتوضيح محدودية مجال الطب في التعامل مع حقيقتَي الشيخوخة والموت و
12/08/2018 11:17 am

هل يتغلب غلاكسي نوت 9 على أيفون إكس .. عائق وحيد في المنافسة

تعتزم شركة سامسونغ إطلاق هاتفها الجديد “سامسونغ نوت 9” في أكبر إصدار لها على الإطلاق وبحسب الخبراء فإن الهاتف الجديد يمكنه الإطاحة بهاتف iPhone X سواء من حيث الحجم أو الإمكانيات.
وأفادت صحيفة “ذا صن” البريطانية بأن الهاتف الذكي سيحتوي على ذاكرة تخزين كبيرة وسيكون 6.4 بوصة وهو ما سيمكن هواة الألعاب من ممارسة ألعابهم بحرية وكذلك بقلم حساس وهو ما يمكن هواة الفن أيضاً من ممارسة مواهبهم.
يحتوي الهاتف على كاميرا خلفية مزدوجة العدسة بدقة 12 ميجابيكسل مع بطارية ضخمة سعة 4 آلاف مللي أمبير في الساعة وسعة تخزين داخلية 128 غيغابيت ويصل سعر الجهاز إلة 1099 جنيها إ
12/08/2018 11:15 am

10 مميزات جديدة يقدمها أندرويد «9 PIE» لمستخدميه

أعلنت شركة “غوغل” إطلاق النظام الجديد لـ “أندرويد” الذي يسمى “Android 9 Pie” وربما يصل خلال أيام لهواتف بيكسل ويوجد بالنظام الجديد 10 مميزات جديدة لم تكن موجودة من قبل.
ـ تحسين استخدام بطارية الهاتف
يعمل النظام الذكي بالنسخة الجديدة من أندرويد على تحسين استخدام بطارية هاتفك وذلك من خلال عدم تشغيل بعض التطبيقات غير المفيدة وتخفيض الإضاءة.
ـ سطوع الشاشة
يحدد النظام الجديد سطوع شاشة الهاتف بطريقة أوتوماتيكية بالاعتماد على نوع التطبيق ومكان وجودك.
ـ اختصارات التطبيقات
يمكن للمستخدمين تحديد أبرز الوظائف في تطبيق معين لعرضها أسفل اسم التطبيق بشكل
12/08/2018 08:03 am

ما الذي ينقص إعلامنا؟

فاضل العماني
لا شك في أن الإعلام بمختلف أشكاله وألوانه ومستوياته يُعدّ أحد أهم الفاعلين/اللاعبين الأساسيين في حياتنا بكل تفاصيلها الصغيرة والكبيرة وقد تدرج وتمحور وتشكّل عبر القرون فتحوّل من مجرد ماكنة لنشر ونقل وتوزيع الأخبار والأحداث والمواقف إلى أداة مؤثرة في تبادل الأفكار والثقافات والحضارات بين الشعوب والأمم ولم يكتف بكل ذلك إذ مارس مهمة غاية في الخطورة وهي صياغة ورسم وتوجيه الرأي العام ولكنه الآن في ذروة أدواره ووظائفه وهي قيادة المجتمعات والشعوب والأمم ولعلّ ما تقوم به وسائل ووسائط التقنية الحديثة ومصادر وتطبيقات الإعلام الجديد
11/08/2018 04:58 pm

مصحف..البصر (3)

بدرية آل حمدان
سهام القلب أبدا لا تخطئ بل تقع في مركز لباب القلوب
فتنطلق المشاعر الطيبة النقية لتعبر عن صدق الكلمة ،وصدق
الابتسامة، وصدق الضحكة،وصدق النظرة، فهي لغة لا تحتاج
إلى ترجمة ولا قاموس ولا معجم تفهم بجميع لغات العالم
فالقلب هو مصحف البصر، آياته المشاعر والأحاسيس ولغته
لا يعرفها الكثيرون فهي لا تحتاج إلى بلاغة ولا إلى فصاحة لسان ولا جسم سليم ولا عقل سليم بل تحتاج لقلب
ينبض بالحياة. 
فالإعاقة في قانونه هي إعاقة العواطف والمشاعر والأحاسيس.
فقصص وروايات القلوب تحكي عن روائع الإنسانية التي تتجلى أمل وإرادة وفرح وعطاء، عطاء يتدفق بالحب



للإعلى