بعد أيام قليلة تبدأ جميع الشركات التكنولوجية من حول العالم استعراض آخر اختراعاتها المتطورة وذلك ضمن فعاليات المعرض العالمي الأشهر “CES” وفي نسخته لعام 2019.ومن بين الابتكارات التي سيستضيفها المعرض تكنولوجيا السيارات الط

معرض يكشف المستقبل المذهل للسيارات الطائرة!


بعد أيام قليلة تبدأ جميع الشركات التكنولوجية من حول العالم استعراض آخر اختراعاتها المتطورة وذلك ضمن فعاليات المعرض العالمي الأشهر “CES” وفي نسخته لعام 2019.

ومن بين الابتكارات التي سيستضيفها المعرض تكنولوجيا السيارات الطائرة والتي تتنافس عليها كبرى شركات السيارات والتي تكشف عن مستقبل مذهل لتلك المركبات.

تعتمد تكنولوجيا السيارات الطائرة في الأساس على الحد من حركة المرور والمساعدة في الطوارئ وحالات الكوراث التي تتطلب حركة مرورية سريعة لا تتوفر في السيارات العادية.

الشركات المتحمسة للحلم
تعرض العديد من الشركات نماذج أولية للنقل الجوي في المعرض المزمع إقامته بعد أيام قليلة في لاس فيغاس الأمريكية ورغم العقبات الهائلة حول السلامة والكلفة المالية فإن المنافسة العالمية لتطوير السيارات الطائرة بدأت تكتسب شهرة واسعة في العالم وبخاصة في اليابان.

ويعمل مطورو مجموعة “Cartivator” على تطوير سيارة طائرة تعرف باسم “Skydrive” آملين أن يستخدموا واحدة منها في إشعال الشعلة افتتاح الألعاب الأوليمبية في طوكيو 2020 أي بعد عامين من الآن.


وتعتبر شركة الطيران والفضاء “NFT” من أكبر المشاركين في المعرض وتعمل على تطوير سيارة طائرة مميزة لن تكون بحاجة إلى مطارات أو طائرات ويقولون إن لديهم تصميما عالي الجودة بكلفة منخفضة للغاية وستكون متوفرة للطبقة المتوسطة.

وهناك أيضا شركات ناشئة مثل “Uber” والشركات المدعومة من قبل “غوغل” التي تعمل في هذا المجال وكذلك أمازون وإيرباص لصناعة الطائرات الأوروبية وتأمل جميعها في أن يتحول الحلم إلى حقيقة قريبا.


تاريخ السيارات الطائرة
ويعود حلم صنع سيارة طائرة لسنوات طويلة مضت وكان أول تفكير في هذا النوع من السيارات في بداية القرن العشرين على يدي غلين كورتيس المنافس الرئيس للأخوين رايت مخترعي الطائرة.

وصمم كورتيس أول سيارة طائرة وكانت بثلاثة أجنحة وسماها “Auto plan” لكن كانت أول سيارة تطير في الجو بالفعل هي تلك التي اخترعها “واترمان والدو” في 21 مارس 1937 وأسماها “Aerobile”.

وكان والد واترمان يعمل مع كورتيس وكانت مواصفات السيارة الطائرة بجناح طوله 11 مترا ويبلغ طولها 6.25 متر ويمكن أن تسير على الأرض بسرعة 180 كلم في ساعة وتحلق بسرعة 90 كلم في ساعة لكنها كانت غير عملية لكبر حجمها.

وقبل 11 عاما من اختراع واترمان والدو وفي عام 1926 تحديدا عرض هنري فورد طائرة ذات مقعد واحد أسماها “sky flivver” ثم تخلي عن المشروع بعد ذلك بعامين عندما تحطمت رحلة تجريبية لها مما أسفر عن مقتل الطيار.



...
 



7/01/2019


  • ترند للكاتبة : ليلى الزاهر

    ليلى الزاهر لأن عقولنا قوة حاكمة نُقدّم لها دائما البراهين القوية لنصل بها لمرحلة الإقناع أو التأثير عليها .إن مايحدث في ساحات التواصل الاجتماعي أمر يحتاج لتفسير منطقي وخاصة عندما يكون له ظهور مُبْهِر يبهر عقول الصغار

  • تجربتي والصفوف الأولية بقلم الأستاذ حسين حسن آل درويش

    بالتعليم ترتقي الأمم وتحيا الشعوب فبه نشق طريقنا في بناء وطننا فحصيلة التعليم طاقات شبابية تحمل على عاتقها رد الجميل لوطنها وذلك من خلال التنوع الوظيفي سواءً كان طبيبًا ، مهندسًا ، معلمًا ،... وغير ذلك من المهن ،فالمعلم ك

  • جمال الذكريات

    كم يبدو مؤلما أن تفقد قدرتك على كتابة ماتشعر به، وتراقب الأيام وترجو من الله أن يحدث لك أمراً يثير دهشتك ويجدد ذلك الشغف الذي أنطفئ لأنشغالك؛ وتمر الأيام ويأتي ذلك الحدث، وليته لم يأت، لأنه جاء كي أنعى فيه فقد عزيز غيبه ا

  • كن وسطيا

    بقلم: جواد المعراج أصبحت لدينا ظاهرة عند بعض الناس؛ الأغلب منهم أصبح ينتقد الإنسان الذي يطبق السلوك الصحيح في المجتمع؛ يا رجل أنت لست أعلم بالغيب ونيات الناس وما بداخلهم؛ فركز على نفسك ودع الناس في حالهم واستر على عيوبهم

  • ذات لحظة ..

    قد يتفق البعض معي,هناك أشخاص لا تحترم مشاعرنا ولا أوجاعنا ولا خصوصياتنا, تترك الذهول والدهشة فينا حين تباغتنا وتداهمنا بتجاوزها وفضولها, لهذه الأشخاص كتبت نصي هذا,فحين أردت كتابته لم أرى ولم أسمع شيئا غير شيئا فقط ستعرفو




للإعلى