19/11/2017 05:50 am

سهرة في الطوارئ

كمال بن علي آل محسن
 
كان الازدحام شديدا لا يُطاق ، المرضى كثيرون، وحالة الاستنفار من قبل طاقم المستشفى من أداريين وأطباء وممرضين وعاملين على أشدها ، وعلى الرغم من ذلك كله كانت هناك وردة !
وردة تبث قطرات الندى في أرجاء المكان ، فتخلق ذلك الجو الرؤوم الذي يظلل بدفئه نفوس المرضى؛ لتشرق في قلوبهم شمس التفاؤل الذي يعجل بشفائهم .
نعم تلك الوردة كانت البسمة التي لا تفارق محيا طاقم العاملين بلا استثناء . نعم تلك الوردة كانت العمل الدؤوب والمنظم لتلك الثلة من المخلصين في أداء واجبهم المهني.
نعم تلك الوردة كانت ذلك الأمل الذي يتدفق في النفوس المت
19/11/2017 05:41 am

التسامح.. بوصلة الإنسانية

فاضل العماني
قبل أيام قليلة وتحديداً في السادس عشر من نوفمبر من هذا الشهر مر حدث عالمي مهم تصدّر المشهد الإنساني وتحولت شاشات ومسارح وقاعات وشوارع المدن العالمية إلى احتفالية كرنفالية كونية توحدت فيها كل الأعراق والألوان والثقافات والديانات والمذاهب لتُبرز قيمة حضارية تستحق أن تكون الدعامة الأولى التي ترتكز عليها حركة الحضارة البشرية. التسامح القيمة الإنسانية المرموقة التي تُمثل روح التعايش والتصالح والتسالم بين الأمم والشعوب والمجتمعات رغم كل اختلافاتهم العرقية والعقدية والثقافية كانت سيدة الحفل العالمي التي غنّت نشيد السلام .
ال
19/11/2017 05:23 am

الفن رسالة

عبدالعظيم الضامن
أكثر من أربعين عاماً مضت والفن التشكيلي في المملكة بين تجارب شخصية ومحاولات للنهوض بالذائقة البصرية حاول النخبة من الرواد تأصيل الفن في ردهات المعارض وتشجيع المجتمع بقبول الفن. وهذه النخبة من رواد الفن في المملكة عانت الكثير لقبول أفكارهم الفنية ولو عدنا لما قبل أربعة عقود من الزمن لوجدنا المرحوم السليم والمرحوم الرضوي وصفية بنت زقر ومنيرة موصلي كيف كانت محاولاتهم في الفن وكل الأجيال من بعدهم كيف بدأت مسيرتهم الفنية كانت الموهبة كفيلة باستمرارهم وحبهم للفن جعلهم مستمرين لآخر رمق في حياتهم لم ينتظر أحد منهم التكريم في ذلك
17/11/2017 05:09 pm

مستوى الرحمة العالمية

حين يمتلك الإنسان روحاً ملائكية فريدةً من نوعها، فيجد نفسه موجوداً تحت رحمة الله تعالى، فيفوض أمره كلّه لله، ويستقي من رحمةِ الله سبحانه رحمةً يبثها للعالمين أجمعين، فهو يعيش ضمن مستوى الرحمة العالمية من مستويات الوجود الإنساني. إنه وجودٌ لله، وكل حركاته وسكونه وأقواله لله رب العالمين.هو لا يطلب أجراً من أحد، ولا ينتظر شكراً من أحد، ولا يرتجي ثناءً من أحد، إنه قد أخلص نفسه لله، فصارت أنفاسه تسبح لله. في غُرته نور، وبهاء وجهه يأخذ بالأبصار، وفي محياه وقار، وفي مشيته السكينة، وخُلقه التواضع. إنه رحمةٌ مهداة لكل من عرفه ومن لم يعرفه، وهو مصداق لقول
16/11/2017 08:26 am

أن تعشق الألم تكن عاشقًا

جمال الناصر
لم أكن حينها أستبق الخطى في استشراف الحالة العشقية في وجهتها الأدبية متسكعًا في رغوتها إلا حين استفاق الشغف الطري ذات كلمات شعرية في بيت شعر ذات غفلة من الحس جاء فيه : ثم ماتت لما جفاها الساقي / فلا هي اشتكت ولا هو حن . مسافات العشق البصرية والذاتية بامتزاج الغربة اغتراب القلب حيث لا مأوى الظمئ الشفيف كشفاه لا تشرف قطرات الماء ابتعادها عن ضفة الشاطئ . عليه ثم ماتت امتداد حالة الموت في شغفها إليه ثم جاءت لتدلل على استمرارية الألم كان قبل والآن وفي قادم الأيام حيثيات أسبابه متنوعة المشارب والاتجاهات .
تدخله دنياها ت
15/11/2017 08:43 am

مستوى الوعي الذاتي.

 51- سابعا: مستوى الوعي الذاتي.
حين يرتقي الإنسان وعيا ويبدأ مشواره الحقيقي في تحقيق ذاته وهدف وجوده في الحياة فينفتح على كل الثقافات ويتقبل كل التوجّهات ويُبقي عقله مفتوحاً لمختلف مجالات العلم والمعرفة والوعي فهو يعيش ضمن مستوى الوعي الذاتي من مستويات الوجود الإنساني.
إنه متوجّهٌ لصياغة رؤيةٍ عظيمةٍ تُجسّد غايته الكبرى ويرسم لذاته رسالةً رائدةً تُمثل دوره في الحياة ويبذل كلَّ جهده وطاقته في سبيلها كلّ ذلك تقديراً لذاته وتحقيقاً لشموخها ومكانتها التي وهبها الله سبحانه. وهو يعبر عن ذاته ورغباته بأسلوب تكاملي منهجي وليس على حساب الآخرين و
15/11/2017 06:03 am

مكافحة الفساد بدءاً من المدرسة

توفيق السيف 
تفق تماماً مع الوزير الدكتور أحمد العيسى في أن القطاع التعليمي له دور مهم في مكافحة الفساد. بعض من قرأ تصريح الوزير بهذا الشأن ظنه يشير لعزم وزارة التعليم على فحص شبهات الفساد في معاملاتها المالية. لكني أريد القول: إن التعليم بكونه إعداداً للأجيال الجديدة يمكن أن يسهم في تأسيس مجتمع نظيف يقاوم الفساد.
قلت هذه الفكرة لصديق في نهاية الأسبوع فأجابني بأن «المال السائب يدعو للسرقة». وهذا مثل متداول في بلادنا فحواه أن الفساد يستشري حين يكثر المال وتغيب المحاسبة. والمعنى الباطني للمثل هو أن دواعي الفساد ليست في المجتمع؛ بل في الإجراءات
14/11/2017 02:56 pm

المشروع الذي أفل نجمه

المشروع الذي أفل نجمه
بقلم : عبدالله شهاب
ولد في محافظة القطيف منتصف العام ١٣٩٦ هجري في أحضان بيئة زراعية خصبة غنية بالبساتين الغناء والمزارع المنتجة.
تربى وترعرع منذ نعومة أظفاره في أوج سنوات الطفرة الأولى والثانية وفي ظل إهتمام ورعاية حكومية وشعبية واضحة بشؤن الزراعة والمياه حتى بزغ نجمه ساطعا مطلع القرن الحالي وصار رقما مهما في الزراعة بالقطيف.
كان الأبن النجيب والمدلل لوزارة الزراعة والمياه ومن تحتها هيئة الري والصرف بالأحساء الذي ينحدر من سلالتها .
سخرت الدولة لأجله مختلف الإمكانات البشرية والمادية من مشاريع ومباني وأجهزة ومعدات وآلي
13/11/2017 10:04 am

توظيف المرأة .. والقطاع الصناعي

سلمان بن محمد الجشي
من منطلق تمكين المرأة السعودية في سوق العمل وتماشيا مع أهداف برنامج التحول الوطني 2020 و رؤية المملكة 2030 تعتزم وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وصندوق تنمية الموارد البشرية هدف إطلاق برنامج دعم ضيافة أطفال المرأة العاملة قرة وبرنامج نقل المرأة العاملة وصول لتمكين المرأة السعودية ورفع نسبة مشاركتها في سوق العمل ودعم استقرارها الوظيفي. كذلك تم إقرار تحمل الصندوق نسبة 20 في المائة من راتبها تدفع لتغطية الجزء الأكبر من اشتراك التأمينات الاجتماعية.
من ضمن أنشطة اللجنة الصناعية في غرفة الشرقية في عام 2013 عقد لقاء حول توظيف ال
13/11/2017 05:17 am

مكافحة الفساد..حديث الساعة

جعفر الشايب
لا تجد مجلسًا عامًا أو خاصًا ولا حديث في وسائل الإعلام التقليدي والجديد إلا وهو مشغول بموضوع مكافحة الفساد بعد سلسلة الخطوات والإجراءات الجادة التي تم اتخاذها مؤخرا في هذا الصدد ضد مجموعة من المشتبهين بالضلوع في ممارسته. هذه الإجراءات فتحت الأبواب على مصاريعها لطرح التساؤلات وفتح باب النقاش والجدل حول كل ما يتعلق بقضايا الفساد -الإداري والمالي تحديدا-.
بعيدا عن مناقشة الظروف التي هيأت لنموه وانتشاره الكل يؤكد على مدى تغلغل الفساد بأشكاله المختلفة في مختلف مفاصل الاقتصاد وتأثيره السلبي الكبير على التنمية بمشاريعها المختلفة. والك
12/11/2017 10:57 am

العسل بالسُّم !

طاهرة آل سيف
قلوبهم بحجم قبضة كفوفهم ، لكنها وسعت الدنيا برمتها ، عيونهم مَلْئى بالعطاء من أدنى أرض لأقصى سماء ، أرواحهم خفيفة كخفة ريشة تتراقص على نغم النسمات ، لاتُثقلها الأنا المقيتة ، ولايُقعدها ثقل الذات ، أياديهم المعطاءة ممتدة بقبسٍ من جمال الله ، فما العطاء إلا هبة الله ، والترجمان الخفي للحب حيناً ، والتضحية حيناً ، والإيثار حيناً ، والجمال الحقيقي المتصرف في كل الأحيان ، وبمجمل الوصف ، لهم مَلَكَة حباهم الله بها فيلجأ لهم من له حاجة ، فلا يستطيعون إلا أن يلبوا طلبه متناسين الوقت أو الجهد ، فتراهم وكأنهم يمسحون على القلوب المكروبة ،
12/11/2017 05:25 am

الحياة رحلة تستحق المغامرة

فاضل العماني
«الجميع يُريد العيش في قمة الجبل غير مدركين أن  سرّ السعادة في تسلقه»
الروائي الكولومبي غارسيا ماركيز «1927-2014»
بعد قرون طويلة من حياة الأدغال والجبال والصحارى استوطن البشر المدن وتحققت حياة المدنية التي ورثناها عن الآباء الأوائل. ومنذ ذلك الحين ونحن البشر نبحث عن حياة أفضل تُحقق لنا تلك السعادة المنشودة التي كانت وما زالت أشبه بسراب في ظهيرة حارقة.
وخلال المسيرة البشرية الطويلة والمضنية تعقدت الحياة بشكل دراماتيكي مثير ولم تعد بسيطة وعفوية وهادئة بل على العكس تماماً فقد تحولت كل تفاصيلها الصغيرة والكبيرة إلى عقد متشابكة ومت



للإعلى